واشنطن تبحث فرض عقوبات على آلية ”اينستكس“ الإيرانية للتبادل المالي

واشنطن تبحث فرض عقوبات على آلية ”اينستكس“ الإيرانية للتبادل المالي

المصدر: مجدي عمر- إرم نيوز

كشف مسؤول أمريكي رفيع، في تصريحات صحفية الثلاثاء، أن الإدارة الامريكية تعمل على فرض عقوبات على آلية ”اينستكس“ الإيرانية للتبادل المالي، في خضم مكافحة واشنطن للأنشطة الاقتصادية غير القانونية لإيران.

ونقلت وكالة أنباء الطلبة الإيرانية ”ايسنا“ تصريحات لمسؤول أمريكي رفيع لوكالة ”بلومبرغ“، مفادها أن الولايات المتحدة تبحث فرض عقوبات جديدة على إيران، تستهدف هذه المرة الآلية المالية لإيران المعروفة بـ ”اينستكس“، والتي أحلتها بديلًا عن البنك المركزي لإتمام عمليات تبادل الأموال، كون المركزي الإيراني مدرجًا في قائمة العقوبات.

وأكد المسؤول الأمريكي، الذي لم تسمه الوكالة، أن إيران لجأت لهذه الآلية بعد إدراج البنك المركزي في قائمة المؤسسات المنخرطة في عمليات اقتصادية مشبوهة لا تراعي المعايير الدولية من قبيل غسيل أموال، وتمويل أنشطة إرهابية متورطة فيها قوات إيرانية أبرزها الحرس الثوري.

ورأت وكالة ”بلومبيرغ“ أن الخطوة الأمريكية بإدراج آلية ”اينستكس“ الإيرانية ضمن قائمة العقوبات، سوف تزيد من الفجوة بين الأوروبيين والإدارة الأمريكية، لافتة إلى أن الأخيرة تعمل على فرض أكبر حد من الضغوط على إيران من خلال هذه القرارات.

وكان وزراء خارجية ألمانيا وفرنسا وبريطانيا قد أعلنوا في بداية فبراير/ شباط الماضي، عن إطلاق آلية للتبادل التجاري مع إيران، عُرفت بـ“اينستكس“، على أن تعمل هذه الآلية على تفادي الشركات الأوروبية للعقوبات الأمريكية المفروضة على قطاعات طهران الاقتصادية.

فيما رأت تقارير إيرانية أن هذه الآلية لن تجدي نفعًا للاقتصاد الإيراني في الوقت الراهن، منوهين أن أهم نقاط ضعف الآلية الأوروبية هي عدم ضمان شراء النفط الإيراني، معتبرين أن الأوروبيين أكدوا بهذا القرار أنهم لن يخرقوا العقوبات المفروضة على طهران في هذا القطاع الأبرز.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com