شكري: مصر لا ترغب في إعاقة بناء سد النهضة الإثيوبي

شكري: مصر لا ترغب في إعاقة بناء سد النهضة الإثيوبي

قال وزير الخارجية المصري، سامح شكري، إن بلاده تنخرط في مفاوضات سد النهضة بكل  جدية ومرونة ، ولم ترغب في أية مرحلة في إعاقة بنائه.

وجاء ذلك خلاله لقائه نظيره البورندي، آلان ايميه نياموتويه، أثناء زيارة للعاصمة البوروندية بوغمبورا، بدأها يوم الثلاثاء وتستمر يومين، وفق بيان للخارجية المصرية.

ووفق البيان، فإن “المباحثات تطرّقت إلى عدد من الملفات الإقليمية المتعلقة بالوضع في القارة الإفريقية، لاسيما الصومال وجنوب السودان وإفريقيا الوسطى والكونغو الديمقراطية وجهود مكافحة الإرهاب”.

وأشار البيان إلى أن “شكري أحاط نظيره البوروندي بتطورات مفاوضات سد النهضة”.

وأكد شكري أن “مصر تنخرط في تلك المفاوضات بكل جدية ومرونة، وأنها لم ترغب في أية مرحلة في إعاقة بناء السد الذي تعلم أنه يحقق مصالح تنموية للأشقاء في إثيوبيا”.

ومضى قائلاً: “فقط ما تريده مصر أن تحققه هو ضمان عدم الإضرار باستخداماتها من مياه النيل التي يعتمد عليها أكثر من 100 مليون مصري اعتمادًا كاملاً”.

وتتخوّف القاهرة من تأثير سلبي محتمل لسد النهضة على تدفق حصتها السنوية من نهر النيل، مصدر المياه الرئيس لمصر.

فيما تقول أديس أبابا إن السد سيحقق لها منافع عديدة، خاصة في إنتاج الطاقة الكهربائية، ولن يُضر بدولتي المصب، السودان ومصر.