مرجع إيراني يدعو إلى إعدام ”سماسرة“ العملة الصعبة لخفض سعر الدولار

مرجع إيراني يدعو إلى إعدام ”سماسرة“ العملة الصعبة لخفض سعر الدولار

المصدر: إرم نيوز

دعا المرجع الشيعي الإيراني ناصر مكارم شيرازي، الأربعاء، إلى إعدام عدد من تجار العملة الصعبة كحل لخفض سعر الدولار وحل الأزمة التي تعاني منها إيران بشكل غير مسبوق في الآونة الأخيرة.

ويعتبر شيرازي مقربًا من المرشد الأعلى علي خامنئي، وهو محسوب على التيار الأصولي وأحد كبار مدارس الحوزة العلمية في مدينة قم الشيعية.

وقال شيرازي متحدثًا عن تقلبات أسعار العملات الأجنبية في إيران خلال جلسة خارج نطاق التدريس في الحوزة في قم، إن ”أحداث الأيام القليلة الماضية حول قضية العملة تشير إلى وجود مؤامرة جديدة يقوم بها المنافقون في الداخل وبمساعدة أسيادهم الأجانب لينشروا الفوضى ويشلون اقتصاد البلد“.

وأضاف: ”أقول وبصراحة أنه في الوضع الراهن يجب أن نتعامل مع الفاسدين بحزم وحسم ودون شفقة إذا لم نحل المشكلة اليوم ولم نتغلب عليها، فسنضطر إلى دفع ثمن باهظ وكبير في وقت لاحق“، بحسب وكالة ”إيسنا“ المحلية.

وتابع: ”أحد الأمور التي يجب اتخاذها هو إعدام وقطع رؤوس عدد من سماسرة العملة الصعبة الذين يحاولون خلق الفوضى الاقتصادية في البلاد باعتبارهم فاسدون حتى يكونوا درسًا وعبرة للآخرين“.

وأكد على أنه ”يجب إنشاء محكمة خاصة لمتابعة القضية بأسرع الوقت وليس مثل ما جرى للجناة الاقتصاديين من قبل حيث استغرق البت في ملفاتهم سنوات طويلة“.

وتشهد إيران هذه الأيام انهيارًا غير مسبوق لعملتها مقابل الدولار الأمريكي، حيث وصل سعر صرف الدولار الواحد إلى 61 ألف ريال، وهو أعلى سعر صرف للريال الإيراني في تاريخه على الإطلاق.

وعزا محافظ المصرف المركزي ارتفاع سعر العملة الصعبة إلى أسباب غير اقتصادية، وفي مقدمتها ”محاولات الأعداء التأثير على اقتصاد البلاد عبر إثارة توترات دولية“، حسب قوله.

وكان النائب الأول للرئیس الإیراني إسحق جهانغیري، أعلن تحديد سعر صرف الدولار بـ4200 تومان (42000 ريال) وذلك في تصریح صحافي أدلى به في ختام الاجتماع الطارئ للجنة الاقتصادیة للحكومة والذي عقد برئاسة الرئیس حسن روحاني قبل يومين للبحث في كیفیة إدارة سوق العملة.

واعتبر جهانغیري ”محاولات الأعداء والمناوئين خاصة أمريكا، لضعضعة الأجواء الاقتصادية في إيران بغية الحيلولة دون تشجيع الآخرين على التعاون الاقتصادي مع طهران“، حسب تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com