مصر.. التعديات على الأراضي الزراعية تدق ناقوس الخطر

مصر.. التعديات على الأراضي الزراعية...

الظاهرة تنذر بارتفاع أسعار المنتجات الغذائية وتهدد ثروة البلاد، ومطالبات بتغليظ عقوبة التعدي.

المصدر: القاهرة- من صلاح عبد الله

حذر خبراء من ظاهرة التعدي على الأراضي الزراعية، لافتين إلى أن الظاهرة تهدد ثروة البلاد وتنذر بارتفاع أسعار المنتجات الغذائية.

وقال الدكتور هاني عبد الناظر، رئيس مركز البحوث الزراعية السابق إن: ”هناك تعديات على الأراضي الزراعيه القديمه في الوادي والدلتا، كما أن تعديات جديدة على الأراضي الزراعيه المستصلحه“.

وأضاف عبدالناظر في تصريحات خاصة لـ“إرم“، أن: ”الاستمرار فى التعدي يسبب تناقصا في المساحة ويهدد استقرار الأمن الغذائي، لذلك في حالة حدوث أي تعديات على الأراضي القديمة لابد من الحزم مع المخالفين وإزالة هذه التعديات فوراً، لأن مساحات هذه الأراضي في تناقص ولا يوجد بديل آخر لها“.

وطالب الحكومة بضرورة مراجعة قانون تغليظ عقوبات التعديات الجديد، وذلك عن طريق إصدار قرار جمهوري به بتحويل المخالفات من جنحة إلى جناية، مشيرا إلى ضرورة تفعيل دور الأجهزة الرقابية لوضع حد لهذه التعديات حتى لا تواجه مصر أزمة غذاء بسبب تآكل الرقعة الزراعية والزيادة السكانية الكبيرة.

بدوره، حذر أحمد الليثي، الخبير الزراعي، من زيادة معدلات الزحف العمراني على الأراضي الزراعية، وبالتالي إرتفاع أسعار المنتجات والمحاصيل، إلى جانب زيادة معدلات البطالة.

وأكد، في لقاء خاص مع ”إرم“، على أهمية الحفاظ على الأراضي الزراعية من الزحف العمراني قبل اللجوء إلى إهدار استثمارات بملايين الجنيهات لزراعة أراض صحراوية.

وأكد الليثي ضرورة اتخاذ إجراءات رادعة لمواجهة هذه المشكلة تتمثل فى إزالة التعديات على الأراضي ووقف أعمال البناء وتغريم كل المعتدين دون استثناء.

وكشف آخر تقرير أصدرته الإدارة المركزية لحماية الأراضي بوزارة الزراعة، أن عدد حالات التعدى على الأراضي الزراعية بعد ثورة 25 يناير وحتى الآن بلغ 1.173 مليون حالة، بإجمالى مساحة 51 ألف فدان، وأوضح التقرير أنه تمت إزالة التعديات من مساحة 8.152 فدانا وبنسبة تصل إلى 5% من إجمالى التعديات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com