الكويت تستدعي سفير الفلبين على خلفية أزمة حظر إرسال العمالة – إرم نيوز‬‎

الكويت تستدعي سفير الفلبين على خلفية أزمة حظر إرسال العمالة

الكويت تستدعي سفير الفلبين على خلفية أزمة حظر إرسال العمالة

المصدر: الأناضول 

أعلن نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد الجارالله، الأحد، أنه تم استدعاء سفير الفلبين لدى البلاد، ريناتو بيدرو أوفيلا؛ على خلفية فرض حظر على إرسال العمالة الفلبينية إلى الكويت.

وقال الجارالله في تصريح صحفي، إن ”مساعد وزير الخارجية للشؤون القنصلية، سامي الحمد، التقاه وطلب منه بذل مساعيه لرفع التعليق الذي فُرض على قدوم العمالة الفلبينية“.

وأوضح الجارالله، أنه ”تم إبلاغه بالأسف والاستغراب، لما ورد في تصريح الرئيس الفلبيني من معلومات مغلوطة، وما تبع ذلك من قرار تعليق السماح للعمالة الفلبينية بالقدوم إلى الكويت“.

واعتبر الجارالله أن ”القرار الفلبيني لا يتفق وطبيعة العلاقات المتميزة بين البلدين ولا يخدم المصالح المشتركة“.

وأشار إلى أن الخارجية أوضحت للسفير أن ”ما تنعم به الجاليات من صيانة للحريات، وحماية لحقوقها وفقًا للقوانين المعمول بها قد ساهم برفع أعداد العمالة الفلبينية إلى نحو 276 ألف عامل، وأصبحت معها الكويت وجهة مقصودة ومرغوبة من قِبل تلك العمالة التي تعيش في أمانٍ واستقرارٍ“.

ولفت الجارالله إلى أنه ”تم التأكيد على أن وضع العمالة لا يجب أن يقاس على حالات وقضايا فردية تحصل في كل الدول والمجتمعات“.

وأبدى ”الاستعداد الكامل لاستقبال مسؤولي السفارة الفلبينية كما هو معمول به حاليًا، لمناقشة أحوال هذه الجالية ومتابعة مشكلاتها“.

ونوّه إلى أن سفير الكويت لدى الفلبين مساعد الذويخ، سيلتقي، الإثنين، وزير خارجية الفلبين، وعددًا من المسؤولين هناك لذات المسعى، دون تفاصيل إضافية.

والجمعة، أعلن وزير العمل الفلبيني، سيلفستر بيلو، أنه ”أمر إدارة العمالة الفلبينية في الخارج بوقف منح شهادات التوظيف الخارجية للعمّال المرتبطين بالكويت“، ليسري القرار بذلك في اليوم نفسه، بحسب إعلام محلي.

وجاء قرار الحظر بعد إعلان الرئيس الفلبيني، رودريغو دوتيرتي، الخميس الماضي، أنه يخطط لعقد مباحثات مع مسؤولين كويتيين على خلفية وقوع سلسلة وفيات بصفوف نساء فلبينيّات عاملات في الكويت، دون تقديم تفاصيل إضافية حول هذه الجزئية.

ووفق بيانات رسمية صادرة في 2016، يعمل نحو 2.2 مليون فلبيني خارج بلادهم، بينهم 276 ألفًا في الكويت.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com