البحرين تطبق الضريبة الانتقائية مطلع 2018

البحرين تطبق الضريبة الانتقائية مطلع 2018

المصدر: الأناضول

تبدأ مملكة البحرين اعتبارًا من مطلع العام المقبل 2018، تطبيق الضريبة الانتقائية على التبغ، والمشروبات الغازية، ومشروبات الطاقة.

وبذلك، تصبح البحرين ثالث دولة خليجية بعد السعودية التي بدأت تطبيقها في حزيران/يونيو 2017، والإمارات في أيلول/سبتمبر الماضي.

وتشمل الضريبة الجديدة، جميع أنواع التبغ ومشتقاته والمشروبات الغازية ومشروبات الطاقة، وتشمل إنتاج السلع الانتقائية في المملكة واستيرادها، والإفراج عنها من المناطق الحرة، وتخزينها.

وعمومًا، تستهدف الضريبة الانتقائية الحد من استهلاك بعض السلع الضارة كالدخان والمشروبات الغازية، من خلال فرض رسوم كبيرة عليها.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية، مساء أمس، ووسائل إعلام محلية اليوم الخميس، عن وزير المالية البحريني الشيخ أحمد بن محمد آل خليفة، قوله إن ”الضريبة ستفرض على التبغ ومشتقاته ومشروبات الطاقة بنسبة 100%، وعلى المشروبات الغازية بنسبة 50%“.

وتأتي تصريحات الوزير البحريني، في أعقاب صدور القانون رقم (39) لسنة 2017، بشأن التصديق على الاتفاقية الموحدة للضريبة الانتقائية لـ ”دول مجلس التعاون الخليجي“، والقانون رقم (40) لسنة 2017، الخاص بالضريبة الانتقائية.

وتمثل المبالغ المحصلة من تطبيق الضريبة، دعمًا إيجابيًا مباشرًا للإيرادات العامة، على نحو يمكّن الحكومة من الاستمرار في تنفيذ برامجها التنموية.

وتعد المبالغ المحصلة خطوة في الاتجاه نحو تحقيق التوازن بين الإيرادات والمصروفات الحكومية، وفقًا لما نشرته وسائل إعلام بحرينية.

وتأتي الضريبة الانتقائية والضرائب الأخرى، لتعزيز الإيرادات التي تقلصت جرّاء هبوط أسعار النفط الذي تعتمد عليه ميزانيات دول الخليج بشكل رئيس.

والبحرين تعتبر الأفقر لجهة الموارد النفطية بين دول مجلس التعاون الخليجي، وتنتج نحو 200 ألف برميل من النفط الخام يوميًا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com