بالصور.. معرض تشيكي مؤثر للرسامين بالأرجل والأفواه

بالصور.. معرض تشيكي مؤثر للرسامين بالأرجل والأفواه

منح المتحف الوطني التشيكي الرسامين المعاقين فرصة عرض رسوماتهم وإظهار مواهبهم وتقريبها من الناس، من خلال تنظيمه معرضا لهم في أروقته وسط العاصمة التشيكية براغ.

المعرض الذي أفتتح أمس الأربعاء، يستمر حتى الثلاثين من شهر تشرين الثاني/ نوفمبر القادم، ويتضمن عشرات اللوحات التي رسمها رسامون تشيك من أصحاب العاهات الدائمة في الأيدي، ولذلك يمارسون الرسم بأفواههم وأرجلهم.

ويتضمن المعرض أيضًا رسومات لخمسة عشر فناناً معاقاً من مختلف دول العالم، وهم “أعضاء في التجمع الدولي للرسامين بالأيدي والأفواه”، الذي يضم رسامين من 74 دولة.

وعلى خلاف ما يمكن تصوره بأن التشاؤم سيد الموقف في الرسومات المعروضة، فإنّ هذه الرسومات تشع منها أجواء المرح والتفاؤل والطاقة الإيجابية والرغبة بالحياة.

الناطقة باسم المتحف الوطني شاركا دوتشكالوفا أشارت إلى أن جميع الذين يشاركون في المعرض هم من الرسامين الذين فقدوا المقدرة على الرسم بأياديهم نتيجة لحادث أو مرض أو عيب ولادي، ولذلك فأنهم يتواجدون بشكل دائم إما على مقاعد المقعدين أو في الأسرّة.

وأضافت أنه على خلاف حاجتهم إلى مساعدة الآخرين في شؤون حياتهم اليومية، إلا أنهم في رسوماتهم يظهرون مواهبهم وقدراتهم دون أي مساعدة، مشيرة إلى أن شعار التجمع الدولي للرسامين بالأفواه والأرجل هو أن التعاطف ممنوع معهم فيما يتعلق بمستوى ومضمون الرسومات.

وأشارت إلى أن هدف المعرض هو بث طاقة إيجابية في المجتمع والإظهار للناس أنه على  رغم العاهات الدائمة، فإنّ الاستسلام ممنوع وإن إمكانية تطوير الذات مطلوبة، وأنّ رسامي الأفواه والأرجل لهم مكانهم ليس فقط في الحياة وإنما أيضا في عالم الإبداع.