لهذا السبب.. متحف اللوفر في باريس يمنع عرض أغلى لوحة في العالم‎ (صورة)

لهذا السبب.. متحف اللوفر في باريس يمنع عرض أغلى لوحة في العالم‎ (صورة)

المصدر: رموز النخال -إرم نيوز

منع متحف اللوفر في باريس عرض لوحة ”سالفاتور مندي“، والتي تُعد أغلى لوحة بيعت في العالم بسعر بلغ 450 مليون دولار، وذلك بعد إثارة الجدل حول مصداقيتها، فيما يتعلق برسمها من قبل الفنان الإيطالي ليوناردو دا فينشي، والمكان والزمان اللذين رُسمت فيهما.

وشرح جاك فرانك، المسؤول عن ترميم أعمال دا فينشي في متحف اللوفر، أن لوحة ”سالفاتور مندي“ سواء لم تكن حقًا من أعمال الفنان الإيطالي الذي عاش في عصر النهضة، فإن الاحتمالات تُشير إلى رسمها في وقت لاحق داخل ورشته.

وبيّن فرانك لصحيفة ”ديلي تلغراف“ البريطانية، أنه أرسل رسالةً إلى سياسيين رفيعي المُستوى، وعلى رأسهم الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يُوصي بعدم عرض اللوحة، قائلًا: ”العمل على عرضها بمثابة فضيحة، حيث سيكون من العار الحصول على لوحة (ورشة عمل ليوناردو) بعد جمع لوحاته المؤثرة عالميًا في متحفنا، من الموناليزا، وسانت آن، والقديس يوحنا المعمدان، والنسخة الأصيلة من عذراء الصخور، والكثير من الرسومات الأخرى“.

ومن المُقرر إقامة معرض دافنشي بمتحف اللوفر الفرنسي، في شهر اكتوبر/تشرين الأول المُقبل، وذلك للإعلان رسميًا عما إذا كانت لوحة ”سالفاتور مندي“ من عمل الفنان الإيطالي، أو قطعة من ورشة العمل الخاصة به، أو ليس لها علاقة به على الإطلاق، وما إذا كان سيتم عرضها في المتحف أم لا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com