معرض فني في برلين يجسد مأساة النزوح السورية (صور)

معرض فني في برلين يجسد مأساة النزوح السورية (صور)

المصدر: إرم نيوز

افتتح جاليري ومقهى ”نايا“ في العاصمة الألمانية برلين، معرضًا للفنان التشكيلي السوري إحسان أبو سعيد.

ويشتمل المعرض الذي يستمر مدة 3 أيام، على العديد من اللوحات التي تجسد مأساة النزوح للشعب السوري، وتبرز آلية الهدم التي تعرضت لها الذات الإنسانية؛ جراء التشتت لدى المواطن السوري بسبب التدمير المصاحب للحرب.

وقد شهد المعرض إقبالًا من قبل المهتمين بالفن من الألمان والسوريين، ونالت اللوحات المعروضة على إعجاب الحضور من الألمان، وقد قام العديد منهم باقتنائها.

وعبر أبو سعيد من خلال لوحاته، عن فكرة النزوح التي يتعرض لها الشعب السوري المستمرة طوال السنوات الماضية؛ كنتيجة للحروب والاعتداء على الإنسان السوري، وتطرق أيضًا إلى الحاجز الذي يفصل الذات البشرية عن الأخرى، سواء كان ثقافيًا أو تربويًا أو دينيًا، أو غير ذلك من الحواجز الفكرية.

وقدم الفنان أبو سعيد من خلال فنه رؤى جيل من المبدعين، تتطلع إلى دمج الفلسفة الفكرية بالفن التشكيلي، يحاول من خلالها إبراز الفكر الإنساني المعاصر، عبر الأدوات التواصلية الفاعلة، في حين قدم المرأة السورية متحدية للصعاب، من أجل بناء حياتها، متغلبة على كافة أشكال المعاناة.

ويعتبر هذا المعرض الفني بمثابة جسر يمتد لإيصال الثقافة السورية الناجمة، المتشكلة عن المأساة التي تحيط بالمواطن السوري في الشتات.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة