”أيام الفن التشكيلي“ تعيد بعضًا من الحياة للمشهد الثقافي السوري

”أيام الفن التشكيلي“ تعيد بعضًا من الحياة للمشهد الثقافي السوري

المصدر: مهند الحميدي- إرم نيوز

جسدت فعاليات ”الفن التشكيلي السوري“ خلال الأيام الأخيرة، عودة الحراك الفني في سوريا، الذي تسببت الحرب الطويلة في انحساره لأعوام خلت.

وقال نقاد ومتخصصون إن ”فعالية أيام الفن التشكيلي السوري أنعشت صالات عدة في المحافظات السورية، من خلال موجة من المعارض الفنية التشكيلية، سواء في صالات وزارة الثقافة أو في صالات خاصة“.

وشهدت الفعالية، إلى جانب المعارض التشكيلية، تنظيم ورشات تفاعلية وندوات ثقافية ونشاطات شملت مراكز الفنون والمدارس.

وتضمنت أيام الفن التشكيلي السوري، عروضًا للتصوير والنحت والجرافيك، وأعمالًا للخط العربي والتصوير الضوئي والخزف، لكوكبة من أبرز الفنانين المحليين.

وأشار فنانون مشاركون في الفعالية إلى أن ”أهميتها نابعة من توقيتها مع انتهاء الحرب التي أنهكت البلاد وأثرت لأعوام على الحراك الفني“.

وطالبوا بـ“منح الفن التشكيلي مزيدًا من الاهتمام الرسمي والإعلامي، وإدخال التذوق الجمالي الفني إلى المناهج التعليمية، للحد من الفجوة بين المبدع والمتلقي، وسط ظروف اقتصادية قاهرة تجعل اهتمام الجمهور منصبًا على الأمور المعيشية بالدرجة الأولى“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com