محمد جلود من الجزائر يتوّج بطلا لـ “تحدي القراءة العربي”.. والأردن والبحرين في المركزين الثاني والثالث

محمد جلود من الجزائر يتوّج بطلا لـ “تحدي القراءة العربي”.. والأردن والبحرين في المركزين الثاني والثالث

توّج محمد عبدالله فرح جلود من الجزائر، اليوم الاثنين، بالمركز الأول كبطل لمشروع “تحدي القراءة العربي” الذي أطلقته الإمارات العربية المتحدة قبل عام في الدول العربية بمبادرة من الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم حاكم دبي.

وحصل جلود على الجائزة الأولى وقدرها 150 ألف دولار، وذلك خلال الحفل الذي أقيم في “أوبرا دبي” برعاية الشيخ محمد بن راشد الذي سلم الجوائز للمتسابقين الفائزين.

وحصدت رؤى حمّو من الأردن المركز الثاني وولاء البقالي من البحرين المركز الثالث.

وحازت مدرسة “طلائع الأمل الثانوية” من فلسطين على المركز الأول على المدارس في المسابقة بفوزها بجائزة المليون دولار، بعد منافسة مع مصر والبحرين.

ويعد هذا الحفل بمثابة أول أولمبياد عربي للقراءة بجوائز بلغت قيمتها 11 مليون درهم، وبحضور أكثر من 400 ضيف من 21 دولة حول العالم وبمشاركة الطلبة العشر الأوائل في التحدي عن كل دولة ومديري المدارس المتميزة والمشرفين بجانب ممثلي البعثات الدبلوماسية لدى الدولة.

ونجح التحدي لعام 2015 – 2016 باستقطاب 3 ملايين و590 ألفا و743 طالبا وطالبة من 54 جنسية مختلفة يمثلون 30 ألف مدرسة في 21 دولة قرؤوا أكثر من 150 مليون كتاب العام الماضي.

ويعدّ “تحدي القراءة العربي” أكبر مشروع عربي، لتشجيع القراءة لدى الطلاب في العالم العربي عبر التزام أكثر من مليون طالب بالمشاركة بقراءة 50 مليون كتاب خلال كل عام دراسي.

ويأخذ التحدي شكل منافسة للقراءة باللغة العربية يشارك فيها الطلبة من الصف الأول الابتدائي وحتى الصف الثاني عشر من المدارس المشاركة عبر العالم العربي.