كيف انتصرت الطيبة لمحمود درويش ضد عنصرية ليبرمان؟‎ (صورة وفيديو) – إرم نيوز‬‎

كيف انتصرت الطيبة لمحمود درويش ضد عنصرية ليبرمان؟‎ (صورة وفيديو)

كيف انتصرت الطيبة لمحمود درويش ضد عنصرية ليبرمان؟‎ (صورة وفيديو)

المصدر: ربيع يحيى – إرم نيوز

ردّت بلدية مدينة الطيبة، الواقعة ضمن منطقة المثلث الجنوبي بمركز إسرائيل، وثالث أكبر المدن العربية داخل الخط الأخضر، على ما وصفته بـ ”التعاطي العنصري من قبل الحكومة الإسرائيلية مع إذاعة الجيش“، عقب بث الإذاعة برنامجًا تناول سيرة الشاعر الفلسطيني الراحل محمود درويش؛ إذ قامت البلدية بإطلاق اسم الشاعر على أحد الشوارع الرئيسية بالمدينة.

وشهدت المدينة يوم الخميس حفل إطلاق اسم الشاعر الفلسطيني على شارع كان يسمى شارع 24، يتقاطع مع الطريق الرئيسية بالمدينة، فيما أزيح الستار عن لافتة تحمل سم الشاعر، وسط أجواء احتفالية وحضور قوي لنواب الكنيست العرب.

وتأتي الخطوة التي قامت بها بلدية ”الطيبة“ على خلفية موقف وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان ووزيرة الثقافة والرياضة ميري ريغيف، واللذيْن انتقدا بشدة إذاعة الجيش الإسرائيلي عقب بثها برنامج، تحدث عن شخصية الشاعر الفلسطيني، وعن جانب من نتاجه الأدبي.

وشارك في الحفل رئيس البلدية شعاع مصاروة منصور، ونائب رئيس الكنيست أحمد الطيبي، وعضو الكنيست أسامة السعدي، ورئيس لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في إسرائيل، النائب السابق محمد بركة.

ونقلت وسائل إعلام عن الطيبي قوله، إن إطلاق اسم الشاعر الفلسطيني محمود درويش على أحد الشوارع الرئيسية بمدينة الطيبة يأتي ردًا على من شبهوه بـ“هتلر“، مؤكدًا أن الخطوة ”التي يبدو وأنها كانت قد طرحت قبل فترة“، جاءت في هذا التوقيت لـ“الردّ على الهجوم الحاد من قبل الوزيرين ليبرمان وريغيف ضد درويش“.

وتابع النائب العربي الذي ينتمي لتحالف ”القائمة العربية المشتركة“: ”من سخرية القدر أن شخص ”لديه ماضٍ فاشيٍّ مثل ليبرمان يُشبّه الشاعر درويش الذي دافع عن قيم الحرية والحب بالزعيم النازي هتلر“، مضيفًا أنه عرف درويش عن قرب، وكان صديقًا له، وأن خطوة إطلاق اسمه على هذا الشارع تعد أقل تقدير لشخصه.

واستدعى ليبرمان الأسبوع الماضي القائد العسكري يارون ديكل، المسؤول عن إذاعة الجيش بعد بث مادة إعلامية عن درويش. وصرح ليبرمان وقتها أن الحديث يجري عن أمر في غاية الخطورة، معللاً ذلك بأن الشاعر ”طالما كتب قصائد هاجم خلالها الصهيونية“، وزعم أنه بذلك حرض على الإرهاب.

وادعى ليبرمان، أن ”من كتب نصوصًا ضد الصهيونية تستخدم حتى اليوم كوقود للعمليات الإرهابية ضد دولة إسرائيل، تجد أشعاره اليوم مكانًا في إذاعة عسكرية إسرائيلية“، كما زعم أن ”من يشيد بدرويش اليوم سيفعل الأمر ذاته مع هتلر في الغد“، على حد قوله.

وهاجمت وزيرة الثقافة والرياضة إذاعة الجيش الإسرائيلي عقب بث البرنامج، ووصفت ما حدث بأنه ”انحراف عن الطريق الصحيح“، وأضافت أنه ”لا يمكن أن تسمح الإذاعة العسكرية لنفسها بتمجيد من يروجون لرواية معادية لإسرائيل“.

وكانت إذاعة الجيش الإسرائيلي بثت برنامجًا حول سيرة الشاعر الفلسطيني محمود درويش، والذي رحل عام 2008، تناول قصيدته ”سجل أنا عربي“. وأشار مصدر بالإذاعة العسكرية الإسرائيلية أن بث البرنامج يأتي في إطار الإثراء الفكري، وخدمة المستمعين.

 

بلدية الطيبة ترد على عنصرية ليبرمان تجاه الشاعر محمود درويش (فيديو) (1)

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com