الفائز بالبوكر 2018.. ماذا قال إبراهيم نصرالله عن روايته “حرب الكلب الثانية”؟

الفائز بالبوكر 2018.. ماذا قال إبراهيم نصرالله عن روايته “حرب الكلب الثانية”؟

المصدر: إرم نيوز

تمكن الأديب والشاعر الفلسطيني إبراهيم نصرالله من خطف الجائزة العالمية للرواية العربية “البوكر” من بين 5 مرشحين آخرين كانوا ضمن القائمة القصيرة للجائزة.

ونال “نصرالله” الجائزة عن روايته “حرب الكلب الثانية”، التي صدرت للمرة الأولى عام 2016 عن الدار العربية للعلوم في بيروت.

وعن رمزية روايته، التي ترصد تحولات المجتمع بأسلوب فانتازي، وتعتمد على فكرة “التشابه” بين الأشخاص إلى درجة تشبه الاستنساخ، كشف لموقع “إرم نيوز” جوهر روايته: “تنطلق الرواية من سؤال أساس، هل البشر يتقاتلون ويتذابحون ويشنون المعارك على بعضهم البعض، لأنهم مختلفون؟ وماذا لو أصبحوا متشابهين؟ هل ستنتهي الحروب؟ هذا السؤال الذي ستجيب عنه الرواية، ضمن حكايات إنسانية وشخصيات متعددة وأحداث تدور كلها في المستقبل، فالرواية تنطلق أيضًا من الواقع الذي عشناه في السنوات الأخيرة في عالمنا العربي، الذي لم تعد تعرف فيه من هو قاتلك ومن هو صديقك، هذا التوحش الذي اجتاح المنطقة بأكملها، واجتاح كثيرًا من دول العالم، فالرواية تدور في هذا الإطار وتتأمل هذه المسألة”.

وبشأن عدم تطرق روايته للقضية الفلسطينية على غرار أعماله السابقة، أوضح لنا: “أنا لدي مشروعان مشروع الملهاة الفلسطينية المعني بالقضية الفلسطينية، ومشروع الشرفات، وهذه من روايات الشرفات، وهناك 6 روايات صدرت من الشرفات معنية بالهم الإنساني والعرب بمختلف صوره بعيدًا عن القضية الفلسطينية بطريقة مباشرة”.

وألقى الأديب الفلسطيني كلمة عقب فوزه بالجائزة، مبينًا أن روايته لم تأت من فراغ بل من معانات كبرى عشناها واحتلالات لا حصر لها، وبين عدو مباشر وعدو كامن، مضيفًا أن روايته عن وحش التطرف والقتل، مؤكدا أن التطرف ليس منتصرا.

وأشار إلى أن الكاتب يظن حين يكتب أنه يمارس هذا الفعل للتخلص من ثقل يطبق عليه، لكن ما يحدث أنك ككاتب تكتشف حين تخرج من عمل كهذا أنك أضفت جسدًا ثقيلًا على جسدك وروحك لأنك أدركت الكارثة أكثر، إن الكتابة لا تشفي كاتبها، بل تصيبه بلعنة الوصول للحقيقة، بما يعانيه الإنسان والطبيعة.

يذكر أن حفل الجائزة العالمية للرواية العربية “البوكر” أقيم في فندق “فارمونت البحر” في العاصمة الإماراتية أبوظبي، أمس الثلاثاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع