رحيل الأديبة اللبنانية إميلي نصر الله عن 87 عاما

رحيل الأديبة اللبنانية إميلي نصر الله عن 87 عاما

المصدر: الأناضول

توفيت الأديبة اللبنانية العالمية إميلي نصر الله، اليوم الأربعاء، بعد صراع مع المرض، عن عمر قارب الـ87 عامًا، وفق وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.

وراثيًا إياها، غرّد رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري عبر “تويتر”، قائلًا: “بغياب الأديبة إميلي نصر الله يخسر لبنان والعرب اليوم شعلة من رموز الأدب والإبداع اللبناني ومناضلة لحقوق المرأة شكلت قيمة فكرية مضافة لوطننا وعالمنا العربي”.

وولدت إميلي في الـ6 من تموز/يوليو 1931 في قرية الكفير جنوبي لبنان، وتلقت تعليمها الجامعي في جامعة بيروت (الجامعة الأمريكية حاليًا)، وحصلت منها على شهادة الماجستير عام 1958.

وعملت صحافية ومعلمة ومحاضرة في الجامعة المذكورة، إضافة إلى نشاطها في مجال حقوق المرأة.

ونشرت “طيور أيلول” وهي أول رواية لها عام 1962، وحازت من خلالها على 3 جوائز أدبية.

ولاحقًا، نشرت عددًا من الروايات والمجموعات القصصية للأطفال، منها: روايات شجرة الدفلى، الرهينة ، وتلك الذكريات ورواية الجمر الغافي ، وقصص أطفال يوميات هر، جزيرة الوهم، وعلى بساط الثلج ، إضافة إلى عملها الموسوعي في 6 أجزاء “نساء رائدات من الشرق”.

وحصلت إميلي على جوائز عديدة منها “جائزة الشاعر سعيد عقل” في لبنان، و”جائزة مجلة فيروز”، و”جائزة جبران خليل جبران” من رابطة التراث العربي في أستراليا.

كما تم تكريمها من قبل الرئيس اللبناني ميشال عون بوسام الأرز، وتُرجمت أعمالها إلى العديد من اللغات مثل الإنجليزية والفرنسية والإسبانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع