ليلة الأوسكار بطعم نتائج الانتخابات الأمريكية

ليلة الأوسكار بطعم نتائج الانتخابات الأمريكية

المصدر: بلقيس دارغوث - إرم نيوز

قارن رواد الشبكات الاجتماعية بين الإعلان الخاطئ لفوز فيلم ”لا لا لاند“ بجائزة أفضل فيلم في الأوسكار، ثم إعلان فيلم ”مون لايت“ الفائز الحقيقي، بأنها حادثة مشابهة لما حصل في الانتخابات الأمريكية الرئاسية قبل شهور.

 وبعدما اجتمع المشاركون في فيلم ”لا لا لاند“ الذي حصلت بطلته الرئيسية على جائزة أوسكار عن أفضل ممثلة، أوضح المذيع المشارك أنه حصل تبديل بالخطأ للمغلف الصحيح وبأن فيلم ”مون لايت“ هو الفائز بالجائزة الأهم، لتشهد ليلة أوسكار 2017 أكبر خطأ في تاريخها ومباشرًة على الهواء.

وعلى الفور اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي تعليقًا وتفاعلاً مع الحادث الغريب، فمنهم من تساءل ما إذا كان مفتعلاً، ومنهم من قارنه بنتائج الانتخابات الأمريكية، والتي برغم حصول هيلاري كلينتون فيها على التصويت الأعلى لكن تجمع ممثلي الولايات منح أصواته لدونالد ترامب ليصبح الرئيس الحالي للولايات المتحدة الأمريكية.

 وأشار البعض إلى أن الصدمة التي تلقاها محبو فيلم ”لا لا لاند“ والعاملون عليه تشبه صدمة 65.844.610 أشخاص صوتوا لهيلاري كلينتون ولكنهم فشلوا في تنصيبها.

 وذهب البعض إلى حد اتهام الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بالتدخل في التصويت الذي أجرته الأكاديمية والتأثير على النتيجة المثيرة للجدل، في إشارة إلى ما يثار حول تأثير روسيا على الانتخابات الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com