ثقافة

المخرج رشيد مشهراوي: هذه قصة فيلم "كتابة على الثلج" (فيديو إرم)
تاريخ النشر: 02 نوفمبر 2019 10:42 GMT
تاريخ التحديث: 23 ديسمبر 2019 6:05 GMT

المخرج رشيد مشهراوي: هذه قصة فيلم "كتابة على الثلج" (فيديو إرم)

قال مشهراوي إن أيام قرطاج السينمائية نجحت في احتواء السينما الفلسطينية

+A -A
المصدر: تونس-إرم نيوز

قال المخرج الفلسطيني رشيد مشهراوي، إن فيلم ”كتابة على الثلج“ سلط الضوء على القضية الفلسطينية التي يعرفها كل العالم، وهي قضية الاحتلال والانقسام الفلسطيني، إضافة إلى أنه تناول المشاكل التي تواجهها فلسطين بشكل خاص والعالم العربي عمومًا فيما يخص ”عدم قبول الآخر رغم الاختلاف“.

وأضاف مشهراوي، في حوار خاص مع ”إرم نيوز“، خلال مشاركته في مهرجان أيام قرطاج السينمائية بتونس، إن فيلم ”كتابة على الثلج“، يحكي حكاية فلسطينية وهي بنفس الوقت حكاية عربية.

 وحول اختيار نجوم من عدّة بلدان عربية للتمثيل في الفيلم، قال مشهراوي إنه أراد تقديم انعكاس على العالم العربي من خلال إشراك ممثلين من مصر (عمرو واكد) ومن سوريا (غسان مسعود) ومن فلسطين (علي العمري) ومن لبنان (يمنى مروان)؛ وذلك لتقديم تشكيلة من مختلف البلدان العربية.

https://youtu.be/3o44Nuj6BE8

 وأكد أن ”السينما الفلسطينية تلعب دورًا كبيرًا لكسر الحصار والتعريف بالقضية الفلسطينية، قائلًا إن السينما الفلسطينية صنعت وطنًا فلسطينيًا لا يهزم؛ لأنها تحمل الذاكرة والتاريخ ورسائل أخرى، مثل الحب والمجتمع“.

 وتابع المخرج مشهراوي القول: ”السينما تشبه الأحلام.. والأحلام لا تحتل“.

 وفي إجابته عن سؤال إلى أي مدى يمكن للمبدع أن يخرج من جبة القضية الفلسطينية ويكسر طوق الأيديولوجيا، اعتبر المخرج مشهراوي أن ”المواضيع أو الحكايات التي يتعامل معها المبدع السينمائي ليست مهمة، بل إن المهم هو أن تكون سينمائيًا وأن تتعامل مع الفن السينمائي أولًا ثم تتطرق للقضايا“.

 وتابع: ”السينما التي تعيش هي التي تكون سينما فنية بهويتها السينمائية“.

 وعن أيام قرطاج السينمائية، قال مشهراوي، إنها نجحت في احتواء السينما الفلسطينية، مشيرًا إلى أنه رغم أن ”الإنتاجات السينمائية الفلسطينية كانت ضعيفة، إلا أنها كانت دائمًا حاضرة في أيام قرطاج السينمائية وتعرض للنقاش“.

وأكد أن المهرجان التونسي لعب دورًا هامًا في التعريف بالقضية الفلسطينية وعرض الأعمال السينمائية للمخرجين الفلسطينيين، معتبرًا أن الحفاظ على السينما الفلسطينية هو حفاظ على الهوية، مشيرًا إلى أن علاقته مع أيام قرطاج السينمائية عمرها حوالي 30 عامًا.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك