السعودية تكشف تفاصيل أول مهرجان سينمائي في المملكة‎

السعودية تكشف تفاصيل أول مهرجان سينمائي في المملكة‎

المصدر: عبده الشرقاوي - إرم نيوز

كشفت إدارة مهرجان البحر الأحمر السينمائي، الذي يعدّ أول مهرجان دولي في تاريخ المملكة العربية السعودية، والذي تنطلق نسخته الأولى في مارس 2020، عن المشاريع السينمائية المختارة للمشاركة في الدورة الأولى، والتي وصلت إلى 12 مشروعًا، اختارتها لجنة دولية من بين 120 مشروعًا من 16 دولة، وفقًا لبيان صادر عن المهرجان.

وحسب بيان المهرجان، ضمّت الأعمال المختارة 6 مشاريع لأفلام سعودية، إضافة إلى 6 مشاريع عربية من الأردن، ومصر، وفلسطين، والعراق، ولبنان، بما يعكس سعي البرنامج لدعم صناعة السينما محليًّا وعربيًّا.

وتم اختيار مشروع فيلم ”رحلة الرصاص والخبز“ من مصر، وهو تأليف وإخراج محمد حماد،  وتدور أحداثه حول لقاء صدفة بين قاطع الطريق المتوحش ”عوض“، والشاب المثقف ”يوسف“، يؤدي إلى صداقة غير متوقعة، وحياة مليئة بالألم والخيانة والموت.

أما من لبنان فقد قامت اللجنة باختيار مشروعي ”أنا أرزة“ إخراج ميرا شعيب، و“تحت الأرض“ إخراج هادي غندور، ومن العراق مشروع فيلم ”المترجم العربي“ إخراج علي كريم، ومن فلسطين ”وصمتت شهرزاد“ إخراج أميرة دياب، بالإضافة إلى ”إن شاء الله ولد“ إخراج أمجد الرشيد من الأردن.

ومن المشاريع السعودية ”ممارسة التعدد“ إخراج ملاك قوتة، وهو فيلم رسوم متحركة طويل، سجّل الحياة اليومية لبضع شخصيات في مواجهة العادات والتقاليد المرتبطة بتعدد الزوجات في السعودية، بالإضافة إلى ”بسمة عدلي“ إخراج علي السمين، و“أربعة أوجه للعاصفة“ كتابة وإخراج حسام الحلوة، فضلًا عن ”والنجم إذا هوى“ محمد سلمان الصفار.

على الجانب الآخر تشارك المخرجة مها الساعاتي بمشروع فيلم ”رحلة إلى ديزني“ الذي تدور أحداثه حول امرأة سعودية تسافر إلى فلوريدا بحثًا عن الرجل الذي تركها خلفه، لكن الواقع قد يكون مختلفًا عن حكايات ديزني وأميراتها، بالإضافة إلى ”شرشف“ إخراج هند الفهاد، وكيف أثّرت حادثة اقتحام الحرم المكي الشريف عام 1979 على الحرية الثقافية والاجتماعية لجيل كامل من خلال قصة ”هيلة“، فتاة سعودية بسيطة، تعشق السينما.

فى السياق ذاته يدعم المهرجان مراحل الإنتاج السينمائي جميعًا، ابتداءً من السيناريو وحتى الجوانب التجارية المتعلقة بالتمويل والتوزيع وجذب الجماهير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com