مهرجان كان يعرض فيلمًا قد يكون ”الأسوأ“ في تاريخه

مهرجان كان يعرض فيلمًا قد يكون ”الأسوأ“ في تاريخه

المصدر: وداد الرنامي - إرم نيوز

يعرض مهرجان كان السينمائي هذا العام، خارج المسابقة الرسمية، فيلم ”النفوس الميتة“ للمخرج الصيني ”وانغ بينغ“، وهو فيلم عجز الكثيرون عن مشاهدته، بسبب مدته التي تتجاوز الـ8 ساعات وربع الساعة.

وتدور أحداث الفيلم ”الوثائقي الدرامي“، والذي هو من إنتاج (صيني- فرنسي- سويسري)، حول مجموعة من الجماجم، وبقايا العظام البشرية المتناثرة في صحراء جوبي بمقاطعة قانسو شمال غرب الصين.

وتعود تلك البقايا البشرية لمعتقلين سياسيين ماتوا من الجوع في مراكز إعادة التأهيل، بسبب موقفهم المعارض لليمين العام 1957، وفقًا للفيلم الذي يستقي شهادات الناجين منهم، لمعرفة حقيقة ما حصل.

وسيبدأ عرض الفيلم الساعة الـ10 من صباح يوم غدٍ الأربعاء، ولن ينتهي إلا بعد الساعة الـ6 من مساء ذات اليوم، الأمر الذي دفع الصحفيين للقول إن مهرجان ”كان“ يكرّس بعرضه هذا الفيلم، صورته كمهرجان نخبوي لا يتوجه إلى عامة الجمهور.

وسبق أن تم عرض فيلم مشابه في إنجلترا صيف العام 2017، حيثُ تجاوزت مدة الفيلم، الذي يحمل اسم ”بابا لاند“ الـ8 ساعات، ووُصف الفيلم أنه ”الأكثر مللًا“ في تاريخ السينما، خاصة أن أحداثه تدور وتتجسد في تصوير قطعان من الأغنام وهي تسير ببطء، دون ممثلين أو حوار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com