قبل أيام من انطلاقه.. أفلام تواجه رياح الانتقادات قبل ”أوسكار 2018“ (فيديوغراف)

قبل أيام من انطلاقه.. أفلام تواجه رياح الانتقادات قبل ”أوسكار 2018“ (فيديوغراف)

المصدر: محمد أحمد - إرم نيوز

تواجه بعض الأفلام المرشحة للفوز بالتمثال الذهبي في حفل جوائز الأوسكار 2018 انتقادات شديدة، وذلك قبل الإعلان عن جوائز الحفل الـ90، يوم الأحد المقبل، 4 مارس، على مسرح ”دولبي“ في مدينة لوس أنجلوس في ولاية كاليفورنيا الأمريكية.

وتواجه نحو 4 أفلام متنافسة على الجوائز، ردود فعل وفضائح تشمل اتهامات بالقرصنة الأدبية وسوء السلوك الجنسي وانتقادات من مثليي الجنس ومجتمعات الأمريكيين ذوي الأصول الأفريقية، بحسب وكالة رويترز للأنباء.

Three Billboards Outside Ebbing, Missouri

نال هذا الفيلم النصيب الأكبر من الانتقادات حيث يرى النقاد، أن تصوير الفيلم لشخصية الشرطي العنصري محدود الذكاء التي يقوم بدورها سام روكويل يكرس للتمييز الذي لا يزال موجودًا في الولايات المتحدة، ووصفوا الفيلم بأنه ”يتناول قضايا العرق بشكل سيئ“.

لكن الأمر المثير أن كل هذه الانتقادات لم تؤثر على صدارة الفيلم الذي كان أكبر الفائزين بجوائز جولدن جلوب ورابطة ممثلي السينما الأمريكية وجوائز الأكاديمية البريطانية لفنون السينما والتلفزيون ”بافتا“.

The Ship of Water

واجه الفيلم الخيالي ، الذي تصدر ترشيحات الأوسكار بحصوله على 13 ترشيحًا، دعوى قضائية الأسبوع الماضي بانتهاك حقوق التأليف لمسرحية تعود لعام 1969.

ونفت شركة فوكس سيرشلايت منتجة الفيلم، كل ما يثار حوله من مزاعم مشيرة إلى أنها ”لا أساس لها من الصحة“.

The Post

واجه الفيلم الذي أنتجته شركة ”توينتيث سينشري فوكس“ والذي يتناول حرية الصحافة تصيدًا للأخطاء بشأن أن صحيفة ”واشنطن بوست“ هي التي نشرت قصة في 1971 عن دراسة سرية للبنتاجون لحرب فيتنام، وليست صحيفة ”نيويورك تايمز“.

CALL ME BY YOUR NAME

تدور قصة الفيلم حول علاقة رومانسية بين شخصين مثليي الجنس، أثار الفيلم دهشة البعض بسبب أدوار البطولة.

 

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com