”إدغار موران“ الفكر الكلي .. الإنسان وعالمه – إرم نيوز‬‎

”إدغار موران“ الفكر الكلي .. الإنسان وعالمه

”إدغار موران“ الفكر الكلي .. الإنسان وعالمه

المصدر: مدني قصري – إرم نيوز

معارفُنا عن الإنسان، وعن الحياة، وعن الكون، معارفُ ما انفكت تنتشر وتتوسع باستمرار. لكنها أيضا معارفُ منفصلة بعضها عن البعض الآخر، ومبعثرة ومشتتة.

يتساءل المفكر الفرنسي إدغار موران كيف السبيل إلى ربط هذه المعارف فيما بينها؟ كيف نواجه مشاكل صارت معقدة وأساسية وفكرية وحيوية في آن واحد؟ كيف نحدد موقعنا في مغامرة الحياة وفي مغامرة الكون معًا، علمًا بأن الإنسان يقع داخل الكون، وأن الكون يقع داخل الإنسان؟

يقول النقاد إن الإجابة التي يقدمها إدغار موران، مع هذا الكتاب، إجابة جلية بذكائها، ومتاحة للجميع.

يدعونا المؤلف، بطريقته الخاصة، في كتابه ”الفكر الكلي.. الإنسان وعالمه“ الصادر في نهاية 2015، لأن نفكر فكرًا كليًّا، أي أن ننظر إلى البشرية من زاوية طبيعتها ”الثالوثية“، لأن كل واحد منا فردٌ قائم بذاته، وكائنٌ اجتماعي وجزءٌ من الجنس البشري.

فالإنسانية، في رأي موران، منجرفة في سباق العولمة المحموم. ولذا يدعونا تأمُّلُ إدغار موران لأن نُنقّب في مستقبلنا ومصيرنا، من دون الاستسلام لتسهيلات هوَى الزمن، ولا إلى أوامر الأحداث الجارية من حولنا.

يقول موران إن ”لدينا اليوم، حتى بالنسبة لأكثر المشاكل يومية، خبراء ومختصون يفكرون تفكيرا مقسّما ومجزأً. ناهيك عن أن الكثير يلجأون إلى الشمولية، ظنا منهم أننا نستطيع أن نرى الكل من دون النظر إلى علاقة الأجزاء مع الكل“.

ويضيف ”إننا نعيش في عصور ما قبل التاريخ من العقل البشري، في العصور الهمجية، وإذا لم نفكر بطرق معقدة، فسننتهي إلى كارثة. أؤكد وأقول إأننا في عصور ما قبل التاريخ، وليس في نهاية البشرية. وهذا يعني أن هناك الكثير مما يجب خلقه، وابتكاره…“

ويرى إدغار موران أن السياسة لا تملك وسائل الفكر الكلي اليوم، لأن ”السياسيين شبه أميّون، لأنهم لا يملكون الوقت للقراءة، ولا حتى قراءة أعمال وكتب الاقتصاديين. فهم لا يستشيرون إلا تقارير خبرائهم. فهم إذن لا يملكون سوى معرفة جزئية يبنون عليها يوما بعد يوم، استنتاجاتهم الخرقاء“.

وفي تناوله لكيفية التصدي لأزمة المهاجرين يقول إدغار موران مستغربا أن ”أوروبا تعيش في خيال مرعب ”يبدو الأمر كما لو تعرض للتهديد أكثر من 500 مليون أوروبي من قبل بضع مئات الآلاف من المهاجرين القادمين من الجنوب طلبا للقمة العيش، وكأنه غزو جنكيز خان“.

إدغار موران، مفكر وعالم اجتماع فرنسي معاصر، ورئيس شرفي للمركز الوطني (الفرنسي) للبحث العلمي. من أهم  مؤلفاته : الطريق، الوعي الكوني وسياسة الحضارة، المعارف السبع الضرورية لتربية المستقبل، المنهاج، الفكر المعقد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com