لجنة تحقيق يمنية توثق ”انتهاكات“ الحوثيين في براقش التاريخية ‎(صور) – إرم نيوز‬‎

لجنة تحقيق يمنية توثق ”انتهاكات“ الحوثيين في براقش التاريخية ‎(صور)

لجنة تحقيق يمنية توثق ”انتهاكات“ الحوثيين في براقش التاريخية ‎(صور)

المصدر: عدن - إرم نيوز

أعلن فريق تحقيق حكومي يمني، اليوم الأحد، توثيق عدد كبير من الانتهاكات التي ارتكبتها ميليشيات الحوثي، وقوات صالح، في مدينة براقش التاريخية بمحافظة مأرب شرقي البلاد.

وقالت وكالة الأنباء الرسمية ”سبأ“، إن ”فريق اللجنة الوطنية للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان زار المدينة، واطلع على حجم الأضرار التي لحقت بها على يد الحوثيين“.

وأضافت الوكالة، أنه ”تم رصد عدد من الانتهاكات التي طالت هوية المدينة الأثرية ومعالمها التاريخية من قبل الميليشيات الانقلابية“.

ويرجع تاريخ براقش إلى 1000 عام قبل الميلاد، وتتبع حاليا لمديرية مجزر، التي سيطر عليها الحوثيون منذ عام  2014 قبل استعادتها منهم نهاية العام المنصرم.

وجاءت الزيارة لبراقش، ضمن برنامج ميداني للفريق، للتحقيق في ادعاءات انتهاكات حقوق الإنسان في محافظتي مأرب والجوف خلال العامين 2014-2015.

ولفت الفريق الحكومي، إلى أن ”الحوثيين وقوات صالح، حولوا براقش إلى ثكنة عسكرية، وأنشأوا فيها سجونا للمواطنين، كما حولوا مبانيها الأثرية إلى خنادق ومتاريس، وسجون قضى فيها الكثير من المواطنين تحت التعذيب“.

ووثق الفريق، ”شهادات عدد من السكان المحليين للمدينة الأثرية حول قصف المدينة واحتلالها والعبث في محتوياتها ومعالمها الأثرية والإضرار بهويتها الأثرية والثقافية والتي تعتبر إرثا إنسانيا للعالم أجمع“.

وألحقت الحرب الدائرة في البلاد منذ أكثر من عامين، بين القوات الموالية للحكومة اليمنية من جهة، ومسلحي الحوثي، وصالح من جهة أخرى، ضررا بالغا بالمواقع التاريخية والأثرية في اليمن بسبب عدم تحييد هذه المناطق عن الصراع، واستمرار استخدامها واستهدافها.

وأطلقت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونسكو) مرارا، نداءات طالبت فيها أطراف النزاع بتجنيب مواقع ومعالم الآثار أي شكل من أشكال الاستخدام والاستهداف العسكري، والعمل على حمايتها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com