صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016.. في مهبّ الريح

صفاقس عاصمة للثقافة العربية 2016.. في مهبّ الريح

المصدر: ساسي جبيل – إرم نيوز

احتدم الجدل حول تسلم مشعل الثقافة العربية 2016  لمدينة صفاقس التونسية من قسنطينة الجزائرية في غياب أعضاء الهيئة التنفيذية عن المناسبة العربية الأبرز.

وما زاد الطين بلة الاستياء الكبير في صفاقس الذي ترجمه المحتجون على الهيئة التنفيذية من خلال نصب الخيام أمام مقرها منذ أسبوعين من طرف عدد من مثقفي الجهة الذين طالبوها بالرحيل وتصحيح مسار هذه الفعالية الإقليمية الأبرزعربيًا، فكانت الاستقالة الجماعية من طرف من تبقوا في الهيئة التنفيذية، وعلى رأسهم الرئيس سمير السلامي الذي يتّهمه البعض بأنه رجل أعمال لا علاقة له بالشأن الثقافي.

وفي ظل احتدام الجدل بين مختلف الأطراف، قال رياض الحاج طيب المخرج المسرحي ومنسق عام اعتصام تصحيح مسار صفاقس الثقافة العربية 2016 الشق المعارض بشراسة للهيئة المستقيلة  لـ إرم نيوز  إن الاستقالة هي الحل الوحيد والأمثل لهذه الهيئة المُنصّبة التي لا علاقة لها أصلاً بالشأن الثقافي، والتي أظهرت منذ تنصيبها قبل عامين أنها غير معنية بالشأن الثقافي في المدينة خاصة وتونس عامة .

وأضاف بلحاج طيب أن هذه الاستقالة تؤكد مرة أخرى الارتجال الكبير الذي سقطت فيه المناسبة العربية الأبرز، والتي كان يمكن أن تستغلها المدينة أحسن استغلال للتعريف بها وبتاريخها العريق.

 وأشار إلى أن الحسابات المادية كانت المهيمنة على عقلية رئيس الهيئة المستقيل الذي طالب الوزارة بالمليارات قبل أن يسطّر برنامجًا واضحًا، وأن استقالة النائب الأول للهيئة والناطق الرسمي باسمها الدكتور عبدالواحد المكني منذ شهر كانت الشعرة التي قصمت ظهر البعير والتي عقبتها استقالات أخرى لعدد من أعضاء اللجان، وسط حالة من الاضطراب وعدم وضوح الرؤية.

إلى ذلك، تباينت الآراء في المدينة حول الجدوى من هذه الحركة المرتجلة من الهيئة التنفيذية التي كان عليها أن تفكر في المستقبل وأن لا تستقيل في هذا الوقت، خصوصًا وأن الفعالية تنطلق رسميًا في 23 يوليو المقبل.

جدير بالذكر، أن وزيرة الثقافة التونسية سنيا مبارك كانت تسلّمت شعلة العاصمة الثقافية العربية 2016 من قسنطينة الجزائرية يوم 19 إبريل الفائت في تقليد جديد اقترحه عزالدين ميهوبي وزير الثقافة الجزائري لأول مرة في مثل هذه المناسبة العربية، وانتقلت إلى الجزائر دون أن يكون برفقتها أي من أعضاء الهيئة التنفيذية للفعالية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com