فيلم للاجئ سوري: الاندماج يتأخر ولكنه قادم‎

فيلم للاجئ سوري: الاندماج يتأخر ولكنه قادم‎

برلين- نشر لاجئ سوري في ألمانيا فيلما قصيرا على موقع يوتيوب يؤكد فيه تصوره عن الألمان بعد أن عاش في ألمانيا كلاجئ لمدة عامين ونصف العام .

أثار الفيلم ضجة على موقع يوتيوب و  شبكات التواصل الاجتماعي وحصد عشرات الآلاف من المشاهدات في  اليوم الأول  من عرضه.

وحمل الفيلم الذي صوره السوري فراس الشاطر عنوانا مستفزا في ظاهره وهو ”من هم هؤلاء الألمان؟“.

وأجرى الشاطر الذي قال إنه مخرج أصلا تجربة داخل المجتمع الألماني وثقها على مقطعه المصور حيث وقف في ميدان ”الكسندر بلاتس“ الشهير وسط العاصمة برلين معصوب العينين وفاتحا ذراعيه وبجانبه لافتة مكتوب عليها: ”أنا لاجئ سوري، أثق بك، فهل تثق بي؟ خذني بالأحضان!“.

قال السوري إنه لم يحدث شيء في البداية ولكن الأحضان توالت عليه تباعا“.

أضاف اللاجئ: ”تعلمت أن الألمان يحتاجون وقتا طويلا.. ولكن لا شيء يوقفهم بعد ذلك.. لذلك أعتقد أن الاندماج قادم، وقتا ما“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com