مصر.. افتتاح أول متحف للنيل في أسوان

مصر.. افتتاح أول متحف للنيل في أسوان

أسوان- استحضرت مصر صورا من قدسية نهر النيل الخالد وأعادت إلى الذاكرة مشاهد لاحتفاء قدماء المصريين بهبة مصر وشريان حياتها عبر الزمان، واحتفلت الأحد، بحضور رئيس الوزراء، المهندس شريف إسماعيل وعدد من سفراء وممثلي دول القارة الإفريقية، بأول متحف تاريخي للنيل، بمدينة أسوان في أقصى صعيد مصر.

وتبادل الحضور من الدبلوماسيين الأفارقة، الإشادة بالنهر الخالد وتاريخه ودوره في حياة دول حوض النيل، وعددها 11 دولة، وسط آمال وتطلعات أبداها المشاركون في افتتاح متحف النيل ليكون النهر الذى يجمع بين كثير من شعوب القارة مسارا للتعاون وليس الصراع؛ بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وخلال حفل الافتتاح، استمع رئيس الوزراء المصري، والسفراء والدبلوماسيون الأفارقة وكبار الشخصيات المصرية والدولية، لشرح حول المتحف الذي يركز على تاريخ نهر النيل منذ فجر التاريخ وحتى اليوم، في مصر وفي بلدان حوض النيل الإفريقية التي خصص جناح خاص لكل منها لعرض ورواية تاريخها مع النهر الخالد.

وقد حرصت مصر على أن يضم متحف النيل الكثير عن تاريخ السد العالي ومراحل إنشائه، إضافة إلى تخليد الشهداء الذين سقطوا خلال أعمال بناء السد العالي.

ويتألف المتحف الذي تكلف 82 مليون جنيه مصري، واستغرق إنشاؤه 12 عاما، من ثلاثة طوابق ويمتد على مساحة 146 ألف متر، ويضم لوحات ومقتنيات وقطع أثرية تحكي تاريخ ورحلة جريان نهر النيل من منابعه حتى مصبه في البحر المتوسط، كما يضم المتحف مئات الصور والمعروضات التي تحكي تاريخ النيل والمشروعات المصرية التي أقيمت عليه، ويوضح المتحف لزائريه تطور أعمال الري وأدواته في مصر الحديثة منذ عصر محمد على.

وقد تم إنشاء مبنى المتحف على الطراز النوبي، ويضم مبنى المتحف قاعات للعرض والمؤتمرات ومكتبة تعرض كل ما كتب عن نهر النيل الخالد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com