السلطات العراقية تطارد صاحب رواية“فرانكشتاين في بغداد“ – إرم نيوز‬‎

السلطات العراقية تطارد صاحب رواية“فرانكشتاين في بغداد“

السلطات العراقية تطارد صاحب رواية“فرانكشتاين في بغداد“

المصدر: بغداد- إرم نيوز

كشف الكاتب والروائي العراقي أحمد سعداوي عن تعرضه بشكل متكرر للتوقيف في المنافذ الحدودية والمطارات العراقية، بسبب تشابه اسمه، مع اسم أحد المطلوبين، رغم شهرته في الآونة الأخيرة.

وقال سعداوي وهو صاحب رواية ”فرانكشتاين في بغداد“ الحائزة على جائرة الرواية العربية: إنه أوقف أكثر من مرة في مطار بغداد الدولي لتشابه الأسماء، الأمر الذي تسبب في إحراج له، خصوصًا بعد وصول روايته الأخيرة إلى جائزة ”البوكر“ العالمية، ما يحتم عليه السفر والتنقل بكثرة.

ولم يسلم سعداوي بحسب تصريحات متلفزة له من الأذى الذي يلحق به جرّاء عجز الحكومات العراقية المتوالية منذ العام 2003، عن حلِّ إحدى أكبر المعضلات التي تُعرض العراق لانتقادات فيما يتعلق بحقوق الإنسان، وعدالة القضاء.

وليس سعداوي وحده من وقع ضحية تشابه الأسماء فالكثير من الكفاءات العراقية والمواطنين تركوا البلاد إلى الخارج أو إلى إقليم كردستان بسبب تشابه أسمائهم مع أشخاص مطلوبين للقضاء بتهم مختلفة.

وتعتمد وزارة الداخلية العراقية على بيانات الاسم الثلاثي فقط دون اسم الأم والتولد للتفريق بين المطلوب الحقيقي والمواطنين الآخرين، وهو ما تسبب بدخول آلاف المواطنين للسجون إثر هذا التشابه.

وكانت وزارة الداخلية، أكدت العام الماضي، أن رئاسة الوزراء وافقت على مقترح قدمته من أجل حل مشكلة تشابه الأسماء.

ونص المقترح على ضرورة منع تعميم مذكرات القبض إلا إذا كانت تحتوي على ”الاسم الرباعي“، و“اسم الأم“، و“اللقب“، وأن لا يعمم على السيطرات إلا بكتاب صادر من محكمة الموضوع المختصة.

وبحسب خبراء أمنيين فإن اعتماد الحكومة على نظام إلكتروني لتعميم أسماء المطلوبين على محافظات البلاد الثمانية عشرة، جعل آلافًا ممن يحملون أسماء متشابهة يتجنبون التجول في مدنهم، أو السفر إلى المدن الأخرى.

وفي الآونة الأخيرة، بدأ عدد كبير من الذين تتشابه أسماؤهم مع أسماء مطلوبين بإصدار وثيقة من المحكمة تؤكد أنهم غير مطلوبين بأي جريمة.

وصدرت في الأعوام الماضية مئات من مذكرات الاعتقال بناء على تشابه الأسماء، وكان القضاء العراقي أعلن العام الماضي عن إلغاء 456 مذكرة قبض قضائية في بغداد فقط بعد التأكد من براءة أصحابها الذين اعتقلوا بناء على تشابه أسمائهم مع أسماء مطلوبين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com