logo
فن ومشاهير

مروان عبدالمنعم: مسلسل "الصندوق" مرشح لجزء ثان.. ونجوم العمل لم يكونوا أبطاله

مروان عبدالمنعم: مسلسل "الصندوق" مرشح لجزء ثان.. ونجوم العمل لم يكونوا أبطاله
25 أبريل 2023، 8:48 ص

كشف مخرج مسلسل الغموض المصري "الصندوق" مروان عبدالمنعم أن قصة العمل تم بناؤها على أن يكون هناك "موسم ثان".

وأوضح مخرج المسلسل، المؤلف من 16 حلقة والذي عرض في شهر رمضان، أنه "يتمنى أن يكون هناك جزء ثان من العمل، لكن هذه المسألة لم تحسم بعد".

وأضاف في تصريحات لـ"إرم نيوز" أن "قصة العمل تطلبت 16 حلقة فقط منه، وهو ما بذلنا فيه قصارى جهدنا".

ونفى "عبدالمنعم" أن يكون مشهد مقتل والدة ياسين (التي تلعب دورها الفنانة سماح أنور) في الحلقة الأخيرة، قاتما ويمثل خاتمة يائسة، لافتا إلى أن منطق القصة في الأصل يحتم قتلها، وأن القصة في الأساس هي رحلة إدراك للذات للأصدقاء الثلاثة "ياسين ويوسف ونور".

ولفت إلى أن فكرة انتصار السفاحَين ليست صحيحة، ففي النهاية تم إعدام أحدهما وقتل الآخر.

وشدد المخرج المصري على أن العمل لم يكن مبنيا على نهاية سعيدة، فالأصدقاء الثلاثة الذين بدأوا رحلة استكشاف الصندوق ومحاولة كشف القاتل "لم يكونوا أبطالا منذ البداية"، مبينا أنه "طوال الوقت كان الموقف أكبر منهم بكثير، لكنهم لم يدركوا ذلك"، وفق تعبيره.

وفي تفاصيل قصة الأصدقاء وتشابك أحداث حياتهم مع الصناديق الغامضة، قال مروان عبدالمنعم إن "ياسين/أحمد داش" بدأ المشوار وظنه أنه كان يصلح كضابط وبطل، لكنه لم يكن يعرف قيمة بطولة والدته، وهذا ما تعلمه خلال الرحلة أن الحياة بها الكثير، ولذلك تخلى عن أفكاره، وقام بفتح مشروع والدته من جديد، وتعلم أن ما كانت تفعله والدته هو البطولة الحقيقية.

وعن "يوسف"، الذي لعب دوره الفنان علي قاسم، أشار إلى أنه كان يحمل ذنب "إبراهيم" (الذي تسبب بموته) وهذا كان دافعه الرئيسي، وحاول التكفير عن هذا الذنب بشكل خاطئ، ما تسبب في حمله ذنبا أكبر بكثير في النهاية.

وأضاف المخرج مروان عبدالمنعم أن الشخصية الثالثة وهي "نور"، التي لعبت دورها الفنانة هدى المفتي، خسرت في نهاية العمل الشخص الوحيد الذي فتحت له قلبها وهو "يوسف"، وذلك في الوقت الذي كسبت فيه والدها.

وبدأت حكاية "الصندوق" بوصول صندوق غامض لفتاة تدعى "ريم" كانت تحتفل بعيد ميلادها، لكن 3 التقوا مصادفة حول الصندوق، وهم هدى المفتي (نور)، وعلي قاسم (يوسف)، وأحمد داش (ياسين)، وقرروا فتحه والتعرف على محتوياته.

ويثير الصندوق - الذي يحتوي على قطع متفرقة أشبه بلغز - كلا من الثلاثة، المختبئين في الأصل في صناديقهم الداخلية، ليبدأوا رحلة معًا لاستكشاف السر وراء محتوياته.

وتنتهي حلقات المسلسل بظهور السفاح الحقيقي (صاحب الصناديق)، الذي يطرح فلسفة إقدامه على قتل أشخاص بأمراض مستعصية لكي يريحهم من آلامهم، في الوقت الذي يتبين فيه وجود سفاح آخر وهو شقيق السفاح الأول، الذي يقتل فقط لمجرد الرغبة في القتل، حيث يُقدم في النهاية على إنهاء حياة والدة ياسين "أحمد داش"، التي لعبت دورها الفنانة سماح أنور.

logo
تابعونا على
جميع الحقوق محفوظة ©️ 2024 شركة إرم ميديا - Erem Media FZ LLC