مارك كلاتينبرغ
مارك كلاتينبرغ

كواليس جديدة في أزمة استقالة مارك كلاتينبرغ من منصبه كرئيس للجنة الحكام المصرية

أزمة كلاتينبرغ مع اتحاد الكرة المصري تصل للصحف العالمية.

كشف الإعلامي الرياضي أحمد شوبير عن كواليس جديدة في أزمة رحيل الإنجليزي مارك كلاتينبرغ عن رئاسة لجنة الحكام المصرية.

كلاتينبرغ كان قد تولى رئاسة التحكيم المصري منذ أغسطس الماضي بدلاً من عصام عبد الفتاح، ولكن الحكم الإنجليزي تقدم باستقالته من منصبه، مساء أمس الثلاثاء.

وقال شوبير عبر برنامجه الإذاعي، يوم الأربعاء: "تفاصيل سفر كلاتينبرغ أحتفظ بها لنفسي ولكن سأقولها في يوم من الأيام، وكانت فترته صعبة وبها مشكلات كثيرة في لجنة الحكام، والرجل اجتهد وحاول بكل الطرق ولكن التيار كان أقوى وأصعب منه".

وأضاف: "الرجل قد يكون حاول واجتهد ولكنه لم ينجح ومسيرته لم تكن موفقة".

وتابع شوبير عبر حسابه على تويتر: "من الآخر كده كلاتينبرغ قال للناس في السفارة الخاصة به أنا باتهدد قالوا له سافر فورا، والتهديد بسبب الكلام الموتور اللي بنسمعه ليل نهار واللي إحنا معتادين عليه وبنقول حنفي، لكن الخواجة كلاتينبرغ لم يشاهد أصلا فيلم ابن حميدو".

فيما كشفت صحيفة "ذا صن" البريطانية عن العديد من الأسباب الأخرى التي دفعت الحكم الإنجليزي الشهير إلى تقديم استقالته والرحيل عن مصر.

وقالت الصحيفة، في تقريرها إن كلاتينبرغ تعرض لانتهاكات مروعة وانتقادات شديدة من جانب نادي الزمالك.

ونقلت الصحيفة البريطانية تصريحات منسوبة من قناة نادي الزمالك وتحديدًا تعليق أحد الصحفيين بالقناة يتهم فيها كلاتينبرغ بأنه على علاقة برجل آخر.

وأوضحت الصحيفة البريطانية، أن كلاتينبرغ قرر الرحيل عن مصر خوفًا على سلامته بعد تهديدات من جانب نادي الزمالك.

صورة من تقرير صحيفة "ذا صن"
صورة من تقرير صحيفة "ذا صن"

كما أكدت أن الحكم الإنجليزي شعر بـ"التضليل" بسبب بعض القرارات التي اتخذها الاتحاد المصري لكرة القدم بشأن تعيين الحكام.

وأشارت "ذا صن"، إلى أن كلاتينبرغ لم يحصل على راتبه منذ شهرين، حيث يحصل على راتب شهري يقدر بـ32 ألف جنيه إسترليني.

وأدار كلاتينبرغ (47 عاما) مباراته الأولى في الدوري الإنجليزي الممتاز العام 2004 بين كريستال بالاس وإيفرتون وارتدى الشارة الدولية العام 2006.

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com