السلطة الفلسطينية تكشف مطالبها من قمة العقبة الأردنية

السلطة الفلسطينية تكشف مطالبها من قمة العقبة الأردنية

أكدت السلطة الفلسطينية اليوم الأحد، مشاركتها في القمة التي ستعقد في مدينة العقبة الأردنية، في مسعى دولي وعربي للحد من التصعيد المتوقع في الأراضي الفلسطينية خلال شهر رمضان المقبل.

وقالت الرئاسة الفلسطينية في بيان إن "وفدًا فلسطينيًّا رفيع المستوى سيشارك في الاجتماع الخماسي الذي تستضيفه الأردن في مدينة العقبة والذي سيضم مصر والولايات المتحدة وإسرائيل"، وفق ما نقلته وكالة الأنباء الرسمية "وفا".

وكشفت السلطة الفلسطينية عن مطالبها التي سيحملها وفدها المشارك بالقمة، قائلة إن: "الوفد سيشدد على ضرورة وقف جميع الأعمال الأحادية الإسرائيلية"، كما "سيطالب بالالتزام بالاتفاقيات الموقعة، تمهيدًا لخلق أفق سياسي يقوم على قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية".

مهاجمة بعض الفصائل والأحزاب لاجتماع العقبة تأتي لأهداف حزبية ضيقة بعيدًا عن مصالح الشعب الفلسطيني
منذر الحايك

وأوضحت الرئاسة في بيانها أن "الوفد الفلسطيني سيعيد تأكيد التزام دولة فلسطين بقرارات الشرعية الدولية كطريق لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي وتجسيد إقامة دولة فلسطين ذات السيادة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود العام 1967".

من جانبها، شددت حركة فتح على لسان المتحدث باسمها منذر الحايك، على أن السلطة الفلسطينية ستطالب خلال القمة بوضع حد لعدوان الاحتلال الإسرائيلي المتواصل على الشعب ومقدساته".

وأضاف الحايك، في تصريحات لإذاعة "صوت فلسطين" الرسمية، أن "الوفد الفلسطيني المشارك في الاجتماع سيطالب بوقف سياسة الاغتيالات والاقتحامات وتهويد القدس المحتلة والتوسع الاستيطاني، والإجراءات الإسرائيلية الأحادية".

السلطة الفلسطينية تكشف مطالبها من قمة العقبة الأردنية
هل تنجح "قمة العقبة" بوقف التصعيد الأمني بين إسرائيل والفلسطينيين؟

ولفت إلى أن مهاجمة بعض الفصائل والأحزاب الفلسطينية للاجتماع "تأتي لأهداف حزبية ضيقة بعيدًا عن مصالح الشعب الفلسطيني"، وفق تعبيره.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com