العراق.. "فضيحة مدوية" في سجن "التاجي" تطيح بمسؤولين رفيعين

العراق.. "فضيحة مدوية" في سجن "التاجي" تطيح بمسؤولين رفيعين

أعلن وزير العدل العراقي خالد شواني، اليوم الثلاثاء، إعفاء مسؤولين بارزين في سجن "التاجي" شمال غرب العاصمة بغداد، بعد أن كشف سجناء أنه تم "إجبارهم على تعاطي المخدرات" داخل السجن.

وذكر بيان لوزارة العدل، أن "وزير العدل خالد شواني، قرر إعفاء مدير سجن التاجي ومعاونيه، ومسؤول شؤون الداخلية والأمن، ومسؤول التصاريح الأمنية من مناصبهم، وإحالتهم إلى الجهات المختصة للتحقيق معهم بشأن ما ورد من اتهامات في الفيديو المسرب من داخل السجن".

العراق.. "فضيحة مدوية" في سجن "التاجي" تطيح بمسؤولين رفيعين
بعد هروب معتقلي المخدرات.. العراق يعتزم نقل سجناء داعش في نينوى إلى سجون أخرى

وأثار الفيديو، الذي ظهر فيه سجناء من داخل السجن يناشدون ويكشفون أنه "تم إجبارهم على تعاطي المخدرات وبيعت لهم أجهزة اتصال بمبالغ طائلة جدًا"، الرأي العام مع دعوات لفتح تحقيق بالقضية ومحاسبة كل المتورطين بهذا الملف.

ولا توجد إحصائية رسمية لعدد السجناء في العراق، لكن أرقاماً متضاربة تؤكد أنه يقارب 100 ألف سجين يتوزعون على سجون وزارات العدل والداخلية والدفاع، إضافة إلى سجون تمتلكها أجهزة أمنية مثل جهاز المخابرات والأمن الوطني ومكافحة الإرهاب والحشد الشعبي، وسط استمرار الحديث عن "سجون سرية غير معلنة تنتشر في البلاد وتضم آلاف المعتقلين".

وكان المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب قد كشف في تقرير له، رصد "وفاة نحو 50 معتقلًا نتيجة عمليات التعذيب والإهمال الطبي في السجون التابعة للحكومة المركزية" على حدّ وصفه.

وأضاف أنه في المدة ما بين يناير/ كانون الثاني وأغسطس/ آب من العام الماضي "توفي 49 معتقلًا، 39 منهم في سجن الناصرية المركزي، و8 في سجن التاجي، بالإضافة إلى توثيق حالة انتحار في مراكز شرطة إجرام الموصل في محافظة نينوى، ووفاة واحدة في مركز تابع لمكافحة الإجرام في بغداد" بحسب المركز.

الأكثر قراءة

No stories found.
logo
إرم نيوز
www.eremnews.com