ناقلة نفط تتعرض لهجوم بعد تفجير طائرة مسيرة قبالة ساحل عُمان

ناقلة نفط تتعرض لهجوم بعد تفجير طائرة مسيرة قبالة ساحل عُمان

تعود مُلكيتها للملياردير الإسرائيلي عيدان عوفر

قالت وكالة "أسوشيتد برس"، اليوم الأربعاء، نقلًا عن مسؤول دفاعي، إن ناقلة نفط تعود لملياردير إسرائيلي تعرَّضت لهجوم بعد تفجير طائرة مسيرة قبالة ساحل عُمان، وسط تصاعد التوترات مع إيران.

وكشفت الوكالة، أن الناقلة التي تعرضت للهجوم تتبع شركة "إسترن باسيفك شيبينج" مقرها سنغافورة، ويملكها الملياردير الإسرائيلي عيدان عوفر.

وأوضحت شركة "إسترن باسيفك شيبينج"، أنها تحقق في حادثة تعرضت لها ناقلتها "باسيفيك زيركون"، التي أصابها مقذوف قبالة ساحل عُمان.

وأضافت الشركة، أن السفينة كانت تحمل زيت الغاز، وأنه تم الإبلاغ عن أضرار طفيفة في هيكل السفينة دون تسرب الشحنة، أو وقوع إصابات بين أفراد الطاقم.

من جهته، ذكر المتحدث باسم الأسطول الخامس الأمريكي، تيموثي هوكينز، أن الأسطول على عِلمٍ بحادث تعرَّضت له، اليوم الأربعاء، سفينة تجارية في خليج عُمان.

في السياق، صرح مسؤول إسرائيلي أن الضربة على سفينة محمّلة بالوقود بـ"مقذوف" قبالة عُمان هو "استفزاز إيراني" يهدف إلى "تعكير صفو الأجواء" قبل افتتاح المونديال في قطر.

وقال المسؤول الذي طلب عدم ذكر اسمه لـ"فرانس برس"، إن الضربة هدفها "تعكير أجواء" مونديال قطر، موضحًا أن "السفينة مملوكة جزئيًا لإسرائيل".

وذكرت هيئة عمليات التجارة البحرية في بريطانيا، إن التحقيق جارٍ بعد تقارير عن إصابة ناقلة نفط بمقذوف قبالة سواحل عُمان.

وأشارت الهيئة على موقعها على الإنترنت إلى أن "الهيئة على علم بالتقارير عن حادث في خليج عُمان/بحر العرب والتحقيقات جارية.. السفينة والطاقم بخير".

الأكثر قراءة

No stories found.
إرم نيوز
www.eremnews.com