بداية صعبة لديوكوفيتش وسهلة لسيرينا في أستراليا المفتوحة

بداية صعبة لديوكوفيتش وسهلة لسيرينا في أستراليا المفتوحة

ملبورن – أظهر نوفاك ديوكوفيتش بعض التثاقل الذي يصاحب بداية الموسم الجديد لكن سيرينا وليامز شقت طريقها بقوة كالمعتاد إلى الدور الثاني في أستراليا المفتوحة بعد انتهاء منافسات اليوم الإفتتاحي الذي تسلطت فيه الأضواء على اللاعبين المرشحين بقوة لنيل اللقب.

واختتمت سيرينا التي تسعى لنيل اللقب السادس منافسات اليوم الأول على ملعب رود ليفر ارينا، بفوز ساحق 6-2 و6-1 على الأسترالية اشلي بارتي بعدما كان ديوكوفيتش البطل أربع مرات قد اجتاز عقبة لوكاس لاتسكو بالفوز عليه 6-3 و7-6 و6-1.

وفجرت التايلاندية المغمورة لوكسيكا كومكوم أكبر مفاجآت اليوم الإفتتاحي بالفوز على التشيكية بترا كفيتوفا بفضل الجماهير المتحمسة.

وخرج الثنائي الأيطالي سارة ايراني وشريكتها في الزوجي روبرتا فينشي من البطولة مبكراً على يد الألمانية يوليا جورج والصينية تشينج جي على الترتيب.

كما ودعت فينوس وليامز شقيقة سيرينا المنافسات مبكراً أيضاً بعدما أهدرت تقدمها في المجموعة الفاصلة 3-0 لتخسر 2-6 و6-4 و6-4 أمام الروسية ايكاترينا مكاروفا.

وربما يكون الأسطورة بوريس بيكر المدرب الجديد لنوفاك ديوكوفيتش قد تساءل عن سبب الأخطاء السهلة 30 التي ارتكبها المصنف الثاني في بداية مسعاه للفوز باللقب لرابع مرة على التوالي في ملبورن.

وقال ديوكوفيتش الذي فاز في آخر 22 مباراة في ملبورن بارك و25 مواجهة على التوالي في كل المسابقات منذ هزيمته أمام رفائيل نادال في نهائي أمريكا المفتوحة “أعلم أنني لم أقدم أفضل مستوياتي خاصة في المجموعة الثانية.”

وأضاف “لعبت بسلبية شديدة في بعض المراحل من المباراة وحاولت العثور على أفضل طريقة للعب وايجاد أفضل توازن والتحرك بشكل أفضل في الملعب.”

وتأهل ديفيد فيرير وتوماس برديتش وستانيسلاس فافرينكا وريشار جاسكيه، وكلهم ضمن قائمة العشرة الأوائل في التصنيف العالمي للتنس إلى الدور الثاني في أستراليا المفتوحة بعدما استفادوا جميعاً على ما يبدو من اعتدال الأحوال الجوية نسبياً في ملبورن بارك.

ومع توقع درجات حرارة تفوق 40 مئوية في ملبورن الثلاثاء سيسعى اللاعبون لمحاولة انهاء المباريات سريعاً لإدخار الجهد للتحديات التي ستواجههم في الأدوار المتقدمة.

وقدمت الصينية لي نا عرضاً وكأنها في مهمة خاصة يجب الإنتهاء منها سريعاً حيث سحقت الكرواتية الصاعدة آنا كونيو 6-2 و6-0 خلال ما يزيد قليلاً على ساعة واحدة لكن الامريكية فينوس وليامز الفائزة بسبعة ألقاب في البطولات الأربع الكبرى ودعت المنافسات مبكراً بعدما أهدرت تقدمها 3-0 في المجموعة الأخيرة لتخسر أمام الروسية ايكاترينا مكاروفا 2-6 و6-4 و6-4.

وحصل فيرير وبرديتش وفافرينكا وجاسكيه على فرصة نادرة لتدشين حملتهم في أولى البطولات الأربع الكبرى للموسم في ظروف مواتية.

وبدأ فيرير حملته بالفوز على الكولومبي اليخاندرو جونزاليس 6-3 و6-4 و6-4، وقال فيرير الذي كسر منافسه إرساله في المجموعات الثلاث “من المهم جداً بالنسبة لي الفوز في مباريات من ثلاث مجموعات لأن طريقتي في اللعب تعتمد على اللياقة واحتاج إلى القوة في مباراتي المقبلة.”

وتابع “أهم شيء بالنسبة لي هو تحقيق الفوز. ربما لم أقدم أفضل مستوياتي اليوم لكني فزت على كل حال.”

واستمتع السويسري فافرينكا الذي من المحتمل أن يواجه الصربي ديوكوفيتش في دور الثمانية بمباراة سهلة في الدور الأول بعدما انسحب منافسه اندريه جولوبيف وهو من قازاخستان بسبب اصابة في الكاحل بينما كان فافرينكا متقدماً 6-4 و4-1.

وتقدم برديتش وجاسكيه إلى الدور الثاني بعد فوزهما في مباراتين من ثلاث مجموعات بعد أقل من ساعتين من اللعب حيث فاز برديتش المصنف السابع على الكسندر نيدوفيسوف 6-3 و6-4 و6-3 بينما فاز جاسكيه على مواطنه الفرنسي ديفيد جويه 7-5 و6-4 و6-1.

وقال برديتش “الفوز بثلاث مجموعات متتالية مهم بالقطع”، وأضاف “يمكنك أن تشعر بذلك في الملعب نظراً لارتفاع درجة الحرارة.”

وسيطرت لي بطلة فرنسا المفتوحة سابقاً على مجريات اللعب منذ البداية في مواجهة منافستها الكرواتية الصاعدة لتقدم أوراق اعتمادها كإحدى المرشحات للتتويج في ملبورن بعدما خسرت نهائي العام الماضي أمام فيكتوريا أزارينكا لاعبة روسيا البيضاء.

وقالت لي وهي تبتسم قبل مغادرة أرض الملعب “هذه بطولتي المفضلة في البطولات الأربع الكبرى. أحب دائماً اللعب في ملبورن.”

وستتقابل لي “31 عاماً” في الدور التالي مع السويسرية الصاعدة بليندا بنتشيتش والتي تغلبت على اليابانية المخضرمة كيميكو داتي كروم 6-4 و4-6 و6-3.

وسيتقابل فافرينكا في الدور التالي مع الكولومبي اليخاندرو فايا الذي تغلب على ميخائيل كوكوشكين 6-7 و6-2 و6-2 و6-2.

وقال فافرينكا “لا نريد مطلقاً انسحاب المنافس بسبب الإصابة لكن هذا ما حدث اليوم.”

وأضاف “لكن كنت أشعر بحالة جيدة. أعتقد أنها واحدة من أفضل بداياتي في بطولة كبرى بالنظر إلى طريقتي في اللعب وشعوري في أرض الملعب. كنت أتحرك جيداً وألعب بقوة وبشكل جيد.”

وخسرت البريطانية لورا روبسون 6-3 و6-0 أمام البلجيكية كيرستن فليبكنز كما خرجت مواطنتها هيذر واطسون بعد هزيمتها 7-5 و3-6 و6-3 أمام السلوفاكية دانييلا هانتوشوفا.

وقالت روبسون “توقعت بالطبع أن ألعب بشكل أفضل لكنكم تعلمون أن هذا يحدث.”

وكانت مكاروفا فازت على سيرينا في الدور الرابع من أستراليا المفتوحة 2012 واستغلت ضربات الإرسال الضعيفة لفينوس “33 عاماً” في المجموعة الثالثة لتصعد الى الدور الثاني.

وقالت فينوس “أعتقد أنها لعبت بشكل جيد للغاية وأعتقد أني لعبت بشكل مهتز.”

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث