مايكل شوماخر يستجيب لأصوات أصدقائه

مايكل شوماخر يستجيب لأصوات أصدقائه

كشف فليبي ماسا، وهو صديق أسطورة سباقات الفورمولا 1 الألماني مايكل شوماخر ورفيق دربه الرياضي، عن سعادته بإستجابة شوماخر لأصوات الأشخاص المقربين إليه.

وأوضح ماسا قائلاً: “يصعب علي التعبير عن مدى فرحي بذلك، كنت أصلي لأجل مايكل كل يوم، و يبدو أن صلواتي كانت مستجابة، والآن أعقد أملي على سماع أخبار طيبة من غرينوبل.”

وأضاف المتسابق جان آليزي، وهو زميل شوماخر بفريق فورمولا 1، قائلاً: “كانت استجابة شوماخر بادئ الأمر للألم فقط، وهذا الأمر يمكن تفسيره كردة فعل لا إرادية لجسمه عند قرصه مثلاً، إلا أنني لاحظت تغيرات ايجابية خلال زيارتي الأخيرة له، ولاحظت ارتياحاً بين أفراد أسرته، إنه أمر مذهل وإن كان طريق عودته لنا طويلاً”.

ويرقد شوماخر في غيبوبة منذ شهور في مستشفى بمدينة غرينوبل، بعد تعرضه لحادث تزلج خطير في جبال الألب الفرنسية أواخر العام الماضي، رغم خضوعه منذ البداية إلى عملتين جراحيتين بالأعصاب، وبدأ الأطباء بمحاولات إفاقته بعد شهر من رقوده بالمستشفى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث