سان جيرمان “المهزوم” يخفق في التفوق على خبرات تشيلسي

سان جيرمان “المهزوم” يخفق في التفوق على خبرات تشيلسي

باريس – استثمر باريس سان جيرمان الملايين على مدار السنوات على أمل إحراز لقب دوري أبطال أوروبا لكرة القدم لكن لم يكن بوسع الأموال شراء الخبرات الجماعية أو الأساليب الخططية المناسبة للتفوق على تشيلسي في دور الثمانية بالمسابقة الثلاثاء.

ودخل سان جيرمان لقاء الإياب بأفضلية تفوقه 3-1 على أرضه الأسبوع الماضي، لكن الفريق تعثر على ملعب ستامفورد بريدج أمام فريق جوزيه مورينيو وخسر 2-0 ليودع المسابقة بسبب قاعدة الهدف خارج الأرض.

وفي الوقت الذي وعد فيه فريق المدرب لوران بلان بالتمسك بأسلوبه الهجومي، فإن تشيلسي كان الأكثر استحواذاً على الكرة ورغم البداية القوية لفريق العاصمة الفرنسية فإنه افتقد بشدة خدمات المهاجم المصاب زلاتان إبراهيموفيتش.

ولعب تشيلسي بذكاء كبير وبثقة في إمكانياته بفضل وصوله إلى الدور قبل النهائي للمسابقة أربع مرات في آخر سبعة مواسم.

ورفض تشيلسي الاستسلام للإصابة المبكرة لإيدن هازارد وخروجه ومشاركة أندريه شورله الذي تقدم بالهدف الأول لأصحاب الأرض في الشوط الأول.

وقال بلان للصحفيين: “الخبرة صنعت الفارق. تشيلسي اعتاد خوض مثل هذه المباريات بشكل أكبر منا.”

وقبل 45 دقيقة على نهاية المباراة وتقدم سان جيرمان 3-2 في مجموع المباراتين كان بلان مطالباً بالاختيار بين اللجوء إلى الدفاع عن النتيجة أو محاولة التسجيل لإنهاء آمال الفريق اللندني إلى حد كبير في التأهل، ولم يتمكن بلان من اختيار القرار المناسب.

وقال كريستوف جاليه الظهير الأيمن لسان جيرمان: “في الشوط الثاني ومع تقدمنا بفارق هدف واحد كنا نشعر أننا في موقف صعب. هل نهاجم أم نبقى في موقعنا؟ أعطينا المنافس المساحات بين الخطوط وأصبح الوضع معقداً جداً. لم نسيطر على المباراة.”

وفي ظل غياب إبراهيموفيتش، قرر بلان الاعتماد على إدينسون كافاني في مركز المهاجم الصريح بينما وضع لوكاس على الجانب الأيمن وجلس خافيير باستوري على مقاعد البدلاء رغم أنه كان بوسع اللاعب الأرجنتيني مساعدة ناديه عند الاستحواذ على الكرة.

ورغم أن لوكاس الذي لم يسجل أي هدف في آخر 28 مباراة في كل المسابقات لم يظهر بالشكل المطلوب، فإن بلان تركه في الملعب عندما قرر الدفع ببساتوري في الدقيقة 73 وأخرج في المقابل ايزيكيل لافيتسي.

ولم يكن كافاني في يومه، ليخفق سان جيرمان في إحراز أي هدف للمرة الأولى منذ ديسمبر/كانون الأول الماضي ويودع المسابقة من دور الثمانية للموسم الثاني على التوالي بعد خروجه أمام برشلونة العام الماضي بسبب قاعدة الهدف خارج الأرض أيضاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث