كل ما قدمه “العرب” في دوري أبطال أوروبا

كل ما قدمه “العرب” في دوري أبطال أوروبا
المصدر: الجزائر - (خاص) من رابح العربي

مشاركة اللاعبين العرب في أقوى منافسة أوروبية كانت متوسطة الأداء باستثناء المغربي مهدي بن عطية الذي أدى لقاء في المستوى مع العملاق البافاري بايرين ميونخ ضد سيسكا موسكو بينما العرب الآخرين تفننوا في إضاعة الفرص.

شهدت الجولة الثانية من دور مجموعات دوري أبطال أوروبا مشاركة سبعة لاعبين عرب مع أنديتهم خلال يومي الثلاثاء والأربعاء.

بن عطية من طينة الكبار

مثلما تطرقنا إليه فإن المغربي مهدي بن عطية خطف الأضواء من اللاعبين العرب في دوري أبطال أوروبا، حيث شارك ضمن التعداد الأساسي الذي واجه الفريق الروسي سيسكا موسكو ولعب كامل أطوار المواجهة ما يدل على أنه صفقة مربحة وهو لاعب من طينة الكبار يستحق حمل ألوان البايرن.

براهيمي يفشل في تسجيل ركلة جزاء

عاد فريق بورتو البرتغالي بتعادل ثمين (2-2) سجّله أمام المضيف شاختار دونيتسك الأوكراني، مع تسجيل إهدار الدولي الجزائري ياسين براهيمي متوسط ميدان بورتو لضربة جزاء في الدقيقة الـ 35، حينها كانت النتيجة متعادلة سلباً ولم يقدم الجزائري براهيمي ما كان منتظرا منه، حيث صام عن التهديف عكس اللقاء الأول الذي وقع فيه على هاتريك عربي.

محمد صلاح يخسر نقاط ثمينة أمام أعين مورينيو

المصري محمد صلاح خسر عدة نقاط ثمينة في لقاء الجولة الثانية الذي جمع بين فريقه تشيلسي وسبورتينغ لشبونة بملعب ألفالادي خوسيه، بعدما أهدر فرصة إضافة الهدف الثاني حين وجد نفسه وجها لوجه مع الحارس، لكنه فشل في زيارة الشباك تحت أنظار البرتغالي مورينيو الذي بدت عليه علامات الحسرة والذهول.

سليماني راح ضحية أنانية ناني

بدوره شارك إسلام سليماني أساسياً مع سبورتينغ لشبونة أمام تشيلسي الإنكليزي لكنه عجز عن خلق فرص خطيرة على مرمى كورتوا في ظل الحراسة السديدة من قبل المدافعين الإنكليز، كما أنه لم تصله كرات كثيرة في ظل أنانية زميله لويس ناني الأمر الذي جعل اللاعب السابق لشباب بلوزداد يفشل في فرض نفسه أوروبياً قبل موعد مباراة مالاوي أمام المنتخب الجزائري يوم 11 أكتوبر الجاري.

درار بأداء مشرف

من جانبه شارك المغربي نبيل درار في كامل أطوار المواجهة التي لعبها فريقه الفرنسي موناكو ضد زينيت بيترسبورغ وعاد بنقطة ثمينة على الرغم من أن أصحاب اللونين الأحمر والأبيض كان بإمكانهم العودة بالزاد كاملاً، وبخصوص أداء نبيل فإنه كان جيداً حيث ساهم في خلق فرصاً كثيراً وقدم كرات عدة لزملائه في الهجوم.

حمودي ينال الثناء والنني دون أخطاء

شارك اللاعبان المصريان أحمد حمودي ومحمد النني أساسيان في المباراة التي جمعت فريقيهما السويسري بازل بليفربول الإنكليزي، حمودي الذي قدم أداء راقياً جعله يلقى الثناء من قبل الجماهير السويسرية التي قابلته بتصفيقات حين كان يهم بمغادرة أرضية الميدان، بينما أكمل مواطنه النني كامل المواجهة دون خطأ ليساهما في فوز ناديهما على العملاق ليفربول بهدف دون رد، وشاركجبور يلعب ثمان دقائق ولم يظهر الكثير.

ولم يستعيد الجزائري رفيق جبور كامل إمكاناته الفنية والبدنية بدليل أن مدربه لم يعد يعتمد عليه بشكل كبير، إذ دخل في الدقيقة 82 خلال اللقاء الذي خاضه أبول نيقوسيا أمام أياكس أمستردام الهولندي.

وينتظر من المحترفين العرب الناشطين في الأندية الأوروبية استفاقة خلال الجولات القادمة خاصة اللاعبين محمد صلاح وياسين براهيمي وإسلام سليماني الذين يحملون ألوان أقوى وأعرق الفرق الأوروبية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث