صور.. فضيحة جديدة في كرة القدم الإيطالية

صور.. فضيحة جديدة في كرة القدم الإيطالية
المصدر: إرم – (خاص) من نورالدين ميفراني

هزت كرة القدم الإيطالية فضيحة جديدة بعد أن قرر الاتحاد الإيطالي استبعاد فريق نوتشرينا، الذي يلعب في دوري الدرجة الثالثة الإيطالي لكرة القدم، من دوري الدرجة الثالثة وإنزاله للدرجة الرابعة مع إيقاف مسؤوليه ولاعبيه بسبب مباراة قمة ألغيت بعد ادّعاء نصف لاعبي الفريق الإصابة، نتيجة تلقي لاعبي الفريق لتهديدات بالقتل إن هم لعبوا اللقاء من طرف مشجعيهم.

وألغيت المباراة بين نوتشرينا وساليرنيتانا، بعدما لم يعد فريق نوتشرينا يلعب سوى بستة لاعبين فقط، وهو أقل من العدد المسموح (سبعة لاعبين) في ظرف 20 دقيقة فقط.

وأجرى الفريق تغييراته الثلاثة في أول دقيقتين فقط ثم خرج خمسة لاعبين من الملعب للإصابة في العشرين دقيقة التالية.

وقال الاتحاد الإيطالي لكرة القدم في بيان أصدره أنّ “فريق نوتشيرينا أنزل إلى الدرجة الرابعة بسبب ارتكابه “مخالفة رياضية” وتم تغريمه بـ10 ألاف يورو (13700 دولار)”.

وأكملت محكمة تابعة للاتحاد الإيطالي سلسلة العقوبات فأوقفت لويجي بينيفينتو، رئيس النادي، لثلاث سنوات وستة أشهر إلى جانب المدير العام لويجي بافاريسي وجيوفاني روساتي طبيب الفريق لتورطهم في الفضيحة، كما أوقفت خمسة لاعبين لعام واحد لكل منهم وبرأت ستة لاعبين.

وذكرت وسائل إعلام ايطالية أنّ سبب الفضيحة هم جماهير فريق نوتشرينا الذين شعروا بالغضب بسبب منعهم من حضور المباراة من طرف الأمن لتجنب حدوث مشاكل في الملعب مع أنصار الفريق المنافس، فهددوا اللاعبين بالقتل إنّ هم شاركوا في اللقاء، كما أحاطوا بحافلة الفريق حين مغادرتها الفندق في اتجاه الملعب.

واحتفلت الجماهير الغاضبة في أحد الميادين العامة بعد إلغاء اللقاء، رغم كون فريقها تضرر من قرارات الاتحاد الإيطالي ونزل للدرجة الرابعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث