ريال مدريد لا يملك دورا مهما “للفتى الذهبي” إيسكو

ريال مدريد لا يملك دورا مهما “للفتى الذهبي” إيسكو

مدريد – حين دفع ريال مدريد 30 مليون يورو (41 مليون دولار) لشراء إيسكو من ملقة قبل بداية الموسم بدا وكأن صانع اللعب الإسباني الموهوب في طريقه لأن يصبح أساسياً في ناديه ومنتخب بلاده.

وساعد إيسكو مؤخراً إسبانيا للفوز ببطولة أوروبا تحت 21 عاماً فسجل هدفا من ركلة جزاء في النهائي لتفوز بلاده 4-2 على إيطاليا، كما خاض بالفعل مباراته الأولى الكاملة مع المنتخب الأول ودياً ضد أوروغواي.

وفي البداية بدا أن كل شيء يسير حسب الخطة الموضوعة بالنسبة للفتى الذهبي الفائز بجائزة أفضل لاعب شاب في أوروبا في 2012 بعد سلسلة من العروض الرائعة والأهداف الجميلة.

لكن وصول جاريث بيل في أكبر صفقة انتقال في تاريخ كرة القدم قبل إغلاق فترة الانتقالات الصيفية، دفع كارلو انشيلوتي مدرب ريال لتغيير طريقة اللعب فوجد إيسكو نفسه على مقاعد الاحتياطيين أكثر من وجوده في الملعب.

وبدا أن انشيلوتي استقر على طريقة اللعب 4-3-3 بوجود الثلاثي كريستيانو رونالدو وكريم بنزيمة وبيل أساسيين ومن ورائهم انخيل دي ماريا وتشابي الونسو ولوكا مودريتش في خط الوسط.

وتعمل هذه الطريقة بكفاءة في الأسابيع القليلة الماضية وتأهل ريال لدور الستة عشر من دوري أبطال اوروبا لكرة القدم، ويتقاسم كذلك صدارة الترتيب في دوري الدرجة الإسباني مع برشلونة وريال مدريد ومرشح كذلك لمكان في النهائي بكأس الملك.

ولولا تعرض بيل لسلسلة من الإصابات الطفيفة لربما وجد إسكو نفسه يلعب وقتاً أقل، لكن عدم قيامه بدور مهم قد يجعل مكانه في تشكيلة إسبانيا بكأس العالم في البرازيل بخطر.

وسُئل انشيلوتي في مؤتمر صحفي الإثنين إن كانت معاملته لإسكو فيها قدر من الظلم، وقال المدرب الإيطالي “إنه سؤال تصعب الإجابة عليه لأني لا أظن نفسي هنا أعمل من أجل لاعب بل أبذل قصارى جهدي من أجل ريال مدريد.”

وأضاف “يحدث أحياناً أن أكون غير منصف تماماً وهذا طبيعي وهو ليس سعيداً الآن. لا أحب اللاعبين الذين يشعرون بالسعادة حين لا يلعبون. يجب أن يتحلى برغبة في اللعب وأتمنى أن يتمكن هو وغيره من اللعب في نهاية الموسم.”

وكان ريال مدريد قد تفوق 3-0 على اتليتيكو مدريد في ذهاب قبل نهائي كأس ملك إسبانيا يوم الثلاثاء الماضي وكان بوسع انشيلوتي إراحة لاعب أو اثنين من الأساسيين ومنح إيسكو فرصة.

لكنه إن لم يبدأ في اللعب كأساسي وفي ظل وجود لاعبين موهوبين آخرين في وسط الملعب بمنتخب إسبانيا فإن مدربه فيسنتي ديل بوسكي قد يضطر لمنح مكانه في نهائيات كأس العالم للاعب آخر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث