ميسي يتمنى الفوز بكل الألقاب مع برشلونة قبل كأس العالم

ميسي يتمنى الفوز بكل الألقاب مع برشلونة قبل كأس العالم

أجرى النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي مهاجم فريق برشلونة ومنتخب التانغو حواراً مع الموقع الرسمي للإتحاد الدولي لكرة القدم، تحدث خلاله عن السنة الماضية التي تميزت بكثرة الإصابات و عن طموحاته في سنة 2014.

وقال ميسي حول سنة 2013: “صحيح، لقد كان عاماً استثنائياً. لم أصل في أفضل أحوالي إلى الجولات الأخيرة من الدوري الإسباني والدور نصف النهائي من دوري أبطال أوروبا. ولم ألعب أيضاً المباريات الأولى في هذه المسابقة الأوروبية. يمكن القول أن الإصابة كانت أسوأ ما حدث لي العام الماضي.”

وتحدث النجم الأرجنتيني عن رغبته الدائمة في اللعب، ورفضه الجلوس في ذكة البدلاء أو التعرض للإصابة وقال: “كان ذلك صعباً جداً. ولكن سفري إلى الأرجنتين وابتعادي عن أجواء غرف الملابس وعن المشاكل الأخرى، إن صح التعبير، ساعدني في فترة التعافي من الإصابة. بغض النظر عن الجانب السلبي، ساعدني توقفي عن اللعب لمدة شهرين في استعادة لياقتي. فأنا أحاول النظر إلى هذا الأمر من منظور إيجابي”.

وأبدى ميسي سعادته بمرحلة التأهيل في مسقط رأسه، مؤكداً أنه لم يحس بالفرق كثيراً عن مدينة برشلونة وقضى أياماً جميلة رفقة الأصدقاء والعائلة وقال: “كل شيء! الأصدقاء والأسرة…تواجدي هناك والعيش في بيتي والإستمتاع بكل هذا بعد غياب طويل يجعلني سعيداً.”

وتحدث النجم عن إحساسه بعدم اللعب وقال: “نعم، بالطبع. أكون عصبياً أكثر مما أكون عليه داخل الملعب. الإحساس بأنك خارج اللعبة وبأن ليس بإمكانك تقديم يد العون شعور غير جميل.”

وتحدث ميسي عن طموحاته في سنة 2014 قبل كأس العالم وقال: “نعم، بالتأكيد. تفصلنا عن البطولة بضعة أشهر وتبدو بأنها بعيدة قليلاً، ولكنها أقرب مما نتوقع. هناك الكثير من الأمور المهمة قبل ذلك: دوري أبطال أوروبا والفوز بلقب الدوري مرة أخرى وكأس الملك. نريد السير خطوة بخطوة. ولكن الحقيقة هي أننا كلنا نفكر في كأس العالم.”

وعن حظوظ المنتخب الأرجنتيني، أكد ميسي أن المهم أن يصل الفريق في أتم استعداده للبرازيل وأضاف: “صحيح. نحن في أفضل أحوالنا. واجهنا بعض الصعوبات في بداية التصفيات، ولكننا قدمنا بعد ذلك أداءاً رائعاً بعد فوزنا على كولومبيا. شكلت تلك المباراة نقطة تحول إيجابية بالنسبة لنا. نمتلك مجموعة جيدة ومنسجمة. لهذا، كل شيء ممكن. ولكن المهمة ستكون صعبة لأننا نعرف بأن كأس العالم دائماً ما تحمل معه المفاجآت. المهم هو أننا سنصل إلى العرس العالمي في أفضل أحوالنا.”

وقال عن المجموعة السادسة التي تضم منتخب بلاده: “يقول الكثيرون إنها ستكون مجموعة سهلة وإن الأرجنتين عليها تحقيق التأهل بكل أريحية، ولكنهم نسوا بأن في كأس العالم ليس هناك منتخبات ضعيفة. جميع المنتخبات قوية وإلا لما كانت لتتأهل أصلاً. ليس هناك مباراة سهلة في نهائيات كأس العالم.”

ولم ينس أفضل لاعب في العالم سابقاً وصاحب 4 كرات ذهبية الحديث عن منتخب البرازيل وتذكر قيادة منتخب بلاده للشباب للفوز بكأس العالم في 2005 بعد التخلص من البرازيل في نصف النهائي وأعتبرها أحسن ذكرى في مسيرته أمام البرازيل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث