6 طرق تضمن عودة ريال مدريد للانتصارات

6 طرق تضمن عودة ريال مدريد للانتصارات
المصدر: إرم- من نورالدين ميفراني

بدأ فريق ريال مدريد موسمه في الدوري الإسباني الدرجة الأولى بشكل سيء بعد فوز صعب على قرطبة و هزيمتين أمام ريال سوسيداد و أتليتكو مدريد.

و رغم الفوز الساحق على ديبورتيفو لاكورونا بثمانية أهداف لهدفين، فالفريق الملكي يبحث عن طريق استعادة مستوى نهاية الموسم الماضي و الذي شهد تتويجه بالنجمة العاشرة في دوري أبطال أوروبا.

و يبحث المدرب الإيطالي كارلو أنشيلوتي عن طريقة لعودة فريقه و لاعبيه لمستواهم الجيد و يحتاج للبحث عن خطة بديلة تستغل إمكانيات لاعبيه الحاليين و تعوض الرحيل المؤثر للثنائي تشابي ألونسو و أنخل دي ماريا .

و يحتاج أنشيلوتي لحل عدة مشاكل يتخبط بها فريقه لاستعادة مستوى نهاية الموسم الماضي و إعطاء الثقة لأنصار الفريق الملكي الذين بدأ بعضهم يثور ضد العميد كاسياس و الرئيس فلورنتينو بيريز .

مشكلة حراسة المرمى

قرر أنشيلوتي منح ثقته هذا الموسم للعميد إيكر كاسياس و فتح باب المغادرة للحارس السابق ديغو لوبيز نحو ميلان.

وظهر جليا أن أفضل حارس في العالم لخمس سنوات متتالية ليس في أفضل حالاته، لكن المدرب الإيطالي يعتمد على قدرة حارسه الدولي في استعادة الثقة التي فقدها في عهد البرتغالي مورينيو و العودة للظهور بمستوى الحارس الكبير و إلا سيضطر لفتح الباب أمام الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس .

مشكلة الوسط الدفاعي

شكل رحيل تشابي ألونسو ضربة موجعة لريال مدريد لكونه يعتبر من أحسن لاعبي العالم في مركزه.

و أصيب الألماني سامي اخضيرة والذي يلعب في المركز نفسه، و في وجود توني كروس و لوكا مودريتش اللذين يفضلهما أنشيلوتي حاليا، فالفريق الملكي يبقى دون لاعب يغطي أمام الدفاع وظهر جليا في الهدف الثاني لأتليتكو مدريد و خلال لقاء سوسيداد و يحتاج المدرب الإيطالي لمنح ثقة أكبر للشاب أياراماندي الذي يلعب في دور الوسط الدفاعي.

مشاركة لاعبي الهجوم في الدفاع

اختار أنشيلوتي الاعتماد على رباعي في الخط الأمامي مكونا من الوافد الجديد خيمس رودريغيز و غاريث بيل و بنزيمة و رونالدو، الذين يقدمون مستوايات مذهلة في الهجوم لكن حين تضيع الكرة يصبح دفاع الفريق الملكي مكشوفا بشكل جلي.

و يحتاج أنشيلوتي لدفع الثلاثي بيل و بنزيمة و رودريغيز للقيام بواجبات دفاعية أكبر و حتى البرتغالي رونالدو حين بفقد الكرة.

الكرات العالية في مربع عمليات الفريق

تلقى الفريق الملكي عدة أهداف من ضربات زاوية أو من كرات عرضية تصل لرأس مهاجمي الفريق المنافس، و هو ما اعترف المدرب الإيطالي بضرورة معالجته، لكون الحارس كاسياس لا يخرج لقطع الكرات كما أن لاعبي الفريق الملكي لا يغطون على منافسيهم بشكل جيد.

دور جيمس رودريغيز و غاريث بيل

في الموسم الماضي لعب غاريث بيل في الجناح الأيمن و رونالدو في اليسار و عاد دي ماريا لوسط الميدان و أبدع في مركزه الجديد، بينما هذا الموسم فرونالدو و رودريغيز في اليسار و بيل في اليمين و يكتفي بوسط ميدان ثنائي.

و يحتاج أنشيلوتي لتغيير مركز أحد لاعبيه بيل أو رودريغيز من الجناح لوسط الميدان كما فعل مع دي ماريا .

اللعب بثلاثة في محور الدفاع

يملك فريق ريال مدريد 3 مدافعين في وسط الدفاع من مستوى عالمي وهم سيبرجيو راموس و بيبي وفاران.

ويختار أنشيلوتي اللعب باثنين مع الاعتماد على جناح دفاع هجومي و آخر دفاعي ، فحين يزج بكاربخال في اليمين يشارك كونتراو في اليسار، و حين يلعب اربيلوا في اليمين يدخل مارسيليو في اليسار.

و يحتاج أنشيلوتي لتجريب اللعب بالثلاثي في قلب الدفاع لقطع الكرات العالية و اللعب بأجنحة دفاع هجوميين كاربخال و مارسيليو، مع إمكانية دخول راموس لوسط الميدان في حالة الهجوم لمنح حرية أكبر للثنائي كروس و مودريتش.

جرأة أكبر في التعامل مع النجوم

يحتاج كارلو أنشيلوتي لفريق يقاتل في الملعب من أجل الفوز دفاعا و هجوما و ليس أحسن 11 لاعبا فقط، و لذلك فهو في حاجة ماسة لإعادة النظر في تعامله مع النجوم فمن غير المعقول اللعب بـ4 لاعبين في الهجوم وترك دفاع الفريق مكشوفا للمنافسين، وهو ما يفرض جلوس خيمس أو بنزيمة أو حتى غاريث بيل احتياطيا في اللقاءات الكبيرة و تعزيز خط وسط الميدان بلاعب ثالث .
للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث