دروغبا يدعم أعماله الخيرية بالملابس الداخلية

دروغبا يدعم أعماله الخيرية بالملابس الداخلية
المصدر: إرم- (خاص) من أحمد نبيل

أطلق مهاجم غالطة سراي التركي الإيفواري ديدييه دروغبا خط إنتاج للملابس الداخلية يحمل اسمه على غرار النجم الإنكليزي ديفيد بيكهام.

وأعلن نجم تشيلسي السابق البالغ من العمر 36 عاماً ويصغر بيكهام بعامين عن خط إنتاج يحمل اسمه ومعه شركاء وبالتعاوم مع HOM، إذ قرر دروغبا أن يخصص نحو يورو من كل زوج من السراويل يجري بيعها للمؤسسة الخيرية التي تحمل اسمه.

وقال دروغبا معلقاً على مشروعه الجديد: “فخور بإعلاني عن إطلاق علامتي التجارية للملابس الداخلية التي ستدعم المؤسسة الخيرية التي تحمل اسمي أيضا في بلدي كوت ديفوا، وسوف يبدأ ببيع هذه المنتجات في الأول من أيار/ مايو المقبل، لكن يمكنك حجزها من الآن عبر الموقع الرسمي لمؤسسة دروغبا”.

ويعتبر قائد منتخب كوت ديفوار الشهير أحد أهم المحترفين الأجانب في تاريخ تشيلسي الإنكليزي، كما أنه أحد اللاعبين القلائل الذين لهم باع طويل في العمل الخيري.

لقد أنشأ مؤسسة ديدييه دروغبا للأعمال الخيرية في بلده كوت ديفوار لخدمة أبناء وطنه في مجالات عدة منها الصحة والتعليم؛ إذ أنشأ المستشفى الخيري هناك، كما لعب دورا بدعم السلام في بلاده، فبعد قيادته للأفيال للتأهل لكأس العالم لأول مرة في التاريخ عام 2006 قدم نداء للمقاتلين هناك بوقف إطلاق النار لينهي خمس سنوات من الحرب الأهلية في كوت ديفوار.

وفي عام 2007 عيّن دروغبا سفيرا للنوايا الحسنة من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي (UNDP )، كما تبرع في عام 2009 بمبلغ ثلاثة مليون جنيه استرليني لبناء مستشفى خيري في مسقط رأسه أبيدغان.

وليس مستغربا بعد كل هذه النجاحات في المجالات المختلفة أن يتم اختياره واحدا من أكثر 100 شخصية تأثيراً في العالم عام 2010 وفقا لمجلة “تايم” الأمريكية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث