مانشستر يونايتد الأول بالعالم في صراع القمصان

مانشستر يونايتد الأول بالعالم في صراع القمصان
المصدر: إرم- (خاص) من أحمد نبيل

رغم النتائج المخيبة التي يحققها مانشستر يونايتد حالياً سواء محلياً أو أوروبياً، إلا أن حامل لقب البريميرليغ نجح في عقد صفقة مضاعفة مع شركة “نايك” الأمريكية للملابس الرياضية تمتد لعشر سنوات قادمة بحيث يحصل يونايتد بمقتضى هذه العقد على 60 مليون جنيه إسترليني في السنة الواحدة وهو ضعف العقد القديم ثلاث مرات.

قد تكون خلافة ديفيد مويس للسير أليكس فيرغسون في أولد ترافورد أثرت بالسلب على الأداء داخل أرض الملعب لاسيما في المباريات التي أقيمت على مسرح الأحلام هذا الموسم، لكن خلافة إد وودوار لديفيد جيل في الرئاسة التنفيذية للنادي لم تكن كذلك.

فلم يؤثر تراجع الفريق إلى المرتبة السادسة في جدول ترتيب الدوري الإنكليزي الممتاز بفارق شاسع من النقاط عن تشيلسي المتصدر على الوضع المالي ولم يؤد إلى تقهقر النادي من الناحية الإعلانية والتسويقية.

وسيعلن مانشستر يونايتد تفاصيل الصفقة الجديدة مع الشركة الأمريكية العملاقة في بيان رسمي لاحقاً ليثبت للعالم أنه لا يزال أكبر اسم في عالم كرة القدم الإنكليزية والأوروبية من خلال تجديد عقد الرعاية لمدة 10 سنوات بمبلغ 600 مليون جنيه إسترليني، وهذا ضعف مكسب ريال مدريد من صفقة رعاية “أديداس” لمنتجاته الرياضية والتي تبلغ 31 مليون جنيه إسترليني في السنة الواحدة.

ويحصل مانشستر يونايتد في الوقت الراهن على مبلغ 23.5 مليون جنيه إسترليني في السنة الواحدة أي أقل من ريال مدريد، آرسنال، برشلونة وليفربول، لكن “نايك” ستجعل من قميص الشياطين الحمر الأغلى في تاريخ المستديرة بدءاً من موسم 2016/2015 حيث سينتهي العقد القديم في نهاية الموسم المقبل 2015/2014.

وستبدأ صفقة رعاية شركة “شيفروليه” لصناعة السيارات لقميص مانشستر يونايتد بدءاً من الموسم المقبل بمبغ 35 مليون جنيه إسترليني في السنة الواحدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث