مويس يلتزم بتجديد دماء مانشستر يونايتد

مويس يلتزم بتجديد دماء مانشستر يونايتد
المصدر: إرم - (خاص) من أحمد نبيل

لم يشعر المدير الفني ليونايتد بأي حرج على الإطلاق في الدفع بوجوه شابة خلال الموسم الأول له في “أولد ترافورد”، وقد شهدت أخر مباراة ليونايتد أمام أستون فيلا، مشاركة ستة لاعبين في التشكيلة الأساسية كان متوسط أعمارهم 24 عاماً أو أقل، وكان من بينهم عدنان يانوزاي الذي يبلغ من العمر 18 عاماً.

وفي الوقت نفسه أوضح مويس كذلك أنه بالرغم من حداثة عمر هؤلاء اللاعبين، ولاسيما اللاعبين أمثال داني ويلبك، فيل جونز، ديفيد دي خيا، رافاييل، توم كليفيرلي وكريس سمولينج إلا أنهم يتميزون بامتلاك خبرة عريقة في اللعب على صعيد الفريق الأول.

وقال مويس: “ينبغي أن يمتد تفكيري ويكون مرتبطاً بمستقبل مانشستر يونايتد على المدى البعيد، من بين اختصاصات وظيفتي هو أن أقوم بتصعيد العناصر الشابة، وأن أقوم بمتابعة أكاديمية الفريق من أجل أن أتعرف على اللاعبين الذين يمكن أن نقوم بتصعيدهم”.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي عقده في مقر النادي: “لقد كان يونايتد ومازال حريصاً على تصعيد الكثير من هذه العناصر الشابة ولكن اللاعبين أمثال ويلبك، جونز، دي خيا هم من بين اللاعبين أصحاب الخبرة الكبيرة، وقد أصبحوا جميعاً من بين الركائز الأساسية لمانشستر يونايتد في الفترة الحالية”.

وأردف: “ربما تقول إن عدنان هو الأقل خبرة بين هؤلاء اللاعبين ولكننا في حاجة كذلك إلى أصحاب الخبرة الكبيرة مثل رايان غيغز، فيديتش وفيرديناند، حيث استعنا بهم في كثير من المباريات”.

وبخلاف ذلك، عندما سُئل مويس حول ما إذا كان يونايتد يفتقد إلى اللاعب الذي يقوم بالربط بين اللاعبين الشباب وأصحاب الخبرة في الفريق، أجاب مويس: “لقد وضعت هذه النقطة في اعتباري، وأعتقد أنه ربما يكون هناك فجوة صغيرة بين القليل من اللاعبين الصغار والقليل من اللاعبين الكبار”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث