هل عادت “لعنة” رامسي مع السينمائي بول ووكر؟

هل عادت “لعنة” رامسي مع السينمائي بول ووكر؟
المصدر: إرم – (خاص)

فجع الوسط الفني العالمي الأحد بوفاة النجم الهوليوودي الأميركي بول ووكر، في حادث سيارة جنوب كاليفورنيا، وهو الخبر الذي هز الوسط الرياضي أيضاً خاصة مع تسجيل “النحس” أرون رامسي هدفين لفريقه آرسنال قبل يومين على الحادثة.

وقد اشتهر لاعب الوسط الويلزي بـ”تسببه” بطريقة غريبة في وفاة أشهر نجوم العالم بسبب أهدافه التي كانت تأتي قبل أيام من وفاتهم، وهو ما حدث مع النجم السينمائي بول ووكر.

وبدأت أحداث النجم الويلزي في مايو/أيار 2011 عندما أحرز هدفاً في مرمى مانشستر يونايتد، قبل أن يقتل زعيم القاعدة أسامة بن لادن في اليوم التالي.

ثم عادت مرة أخرى في نفس العام من شهر أكتوبر/تشرين الأول عندما أحرز رامسي هدفاً في مرمى توتنهام، ثم وبعدها بـ4 أيام انفجرت المواقع والصحف بوفاة مؤسس شركة “آبل” ستيف جوبز، وتكررت في نفس الشهر بهز شباك مارسيليا الفرنسي ليموت في اليوم التالي الزعيم الليبي معمر القذافي.

وفي العام الماضي في فبراير/شباط 2012، هز أرون رامسي شباك سندرلاند في الدوري الإنكليزي، لترحل في اليوم الذي تلاه المغنية الشهيرة ويتني هيوستن.

وأخيراً أحرز لاعب الوسط الويلزي هدفين في مرمى كارديف سيتي السبت، ثم أعلنت مديرة أعمال النجم السينمائي، وبطل سلسلة أفلام “فاست أند فيريوس”، الأحد وفاته بحادث سيارة.

فهل عادت “لعنة” اللاعب الويلزي أرون رامسي لتؤثر على نجوم العالم؟ أم أنها صدفة تكررت مرات ومرات؟!.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث