“امرأة” تشعل الصراع بين روخو وأغويرو

“امرأة” تشعل الصراع بين روخو وأغويرو
المصدر: إرم - من أحمد نبيل

يبدو أن ديربي مدينة مانشستر الإنجليزية بين يونايتد وسيتي سيكون أكثر إثارة هذا الموسم بعد انضمام الأرجنتيني ماركوس روخو إلى “الشياطين الحمر” في وجود مواطنه سيرجيو أغويرو بين صفوف سيتي.

وحدثت أزمة بين الزميلين خلال إحدى مباريات الأرجنتين في الدور الأول من مونديال البرازيل الأخير، إذ دعا روخو صديقه المطرب الأرجنتيني إل بولاكو نجم البوب إلى غرفة خلع الملابس عقب المباراة، ما أثار أغويرو كثيراً، ليتبادلا العبارات الغاصبة، نظراً لأن إل بولاكو هو الصديق السابق لكارينا تيخيدا صديقة نجم سيتي الحالية.

بعد هذا الخلاف من المتوقع أن يحدث جدلا كبيرا خلال ديربي مانشستر في الدول الأول للبريميرليغ المقرر له في الثاني من نوفمبر المقبل، رغم أن اللاعبين تناسيا خلافتهما الشخصية خلال باقي مباريات المونديال خاصة في مباراة قبل النهائي التي شارك فيها الثنائي بعد شفاء أغويرو من إصابته، لكن بعد انضمام روخو إلى يونايتد ربما يعود الخلاف على السطح مرة ثانية.

وارتبط إل بولاكو بكارينا منذ فترة ولديهما ابنة عمرها أربع سنوات، لكنهما انفصلا وبدأت كارينا في صداقة أغويرو الذي كان متزوجا من قبل بابنة الأسطورة دييغو مارادونا.

وانضم روخو البالغ من العمر 24 إلى مانشستر يونايتد قادما من سبورتينغ لشبونة في عقد مدته خمس سنوات مقابل 20 مليون يورو، فضلا عن إعارة النادي البرتغالي لنجم يونايتد لويس ناني لمدة موسم واحد.

ماركوس روخو تحدث عقب التوقيع قائلاً للموقع الرسمي للنادي: “إنه بمثابة شرف لي أن أقول إنني ألعب الآن مع مانشستر يونايتد. الدوري الإنجليزي الممتاز هو الدوري الأكثر إثارة في العالم، والحصول على فرصة للعب فيه لأكبر ناد في العالم يعتبر بمثابة حلم بالنسبة لي”.

وأضاف “أنا شاب وحريص جدًا على مواصلة تعلم اللعبة، لذا فإن اللعب تحت إشراف مدرب مثل فان غال يمتلك الخبرة الفنية يعتبر فرصة رائعة بالنسبة لي. لقد انضممت ليونايتد للعمل بجد مع زملائي في الفريق للفوز بالبطولات، وأنا أعرف أن المدرب يدعو الجميع أن يكون بهذا الطموح”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث