زاها: ابنة مويس ليست عشيقتي

زاها: ابنة مويس ليست عشيقتي
المصدر: القاهرة- (خاص) من أحمد نبيل

لجأ ويلفريد زاها لاعب وسط مانشستر يونايتد الإنكليزي لطريقة فريدة من نوعها لنفي وجود أي علاقة عاطفية مع لورين ابنة مدربه ديفيد مويس.

وأقدم السير أليكس فيرغسون المدير الفني السابق لمانشستر يونايتد الموسم الماضي على شراء زاها البالغ من العمر 21 عاماً من كريستال بالاس مقابل 15 مليون جنيه استرليني، لكنه مازال يكافح للحصول على رضا مويس من أجل المشاركة بشكل أساسي.

وكانت وسائل الإعلام المختلفة وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي قد أشارت إلى أن سبب ابتعاد زاها عن تشكيلة الشياطين الحمر يكمن في صداقته بابنة مدربه الجديد.

وأشارت كذلك إلى أنه تم ضبط زاها مع لورين في غرفة النوم، وهذا تسبب في ضيق المدرب الاسكتلندي لذا فضل عليه آشلي يونج وناني وأنطونيو فالنسيا.

لكن يبدو أن الجناح الإنكليزي قد ضاق من هذه الشائعات ولجأ لكتابة تغريدة على حسابه الرسمي بموقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي ليبلغ 490 ألف متابع له بأن علاقته بلورين شائعة سخيفة.

وقال زاها: “لم يسبق أن التقيت إبنة ديفيد مويس، كما أنها ليس لها أي علاقة بغيابي عن المباريات، وأود أن تتوقف كل هذه الاتهامات الباطلة، سألعب لمانشستر يونايتد عندما يشعر المدرب بأني جاهز لذلك”.

وخاص زاها مباراة الدرع الخيرية في بداية الموسم ، ثم مباراة واحدة أمام نوريتش سيتي في كأس رابطة أندية المحترفين.

الجدير بالذكر أن زاها شارك في المباراة التي خسرها فريقه السبت أمام نيوكاسل يونايتد بهدف دون مقابل في افتتاح مباريات المرحلة الخامسة عشرة من البريميرليغ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث