الحارس المخضرم أندريس بالوب يعتزل نهاية الموسم

الحارس المخضرم أندريس بالوب يعتزل نهاية الموسم
المصدر: إرم - (خاص) من نور الدين ميفراني

أعلن الحارس الإسباني المخضرم أندريس بالوب لاعب باير ليفركوزن الألماني على صفحاته في مواقع التواصل الاجتماعية اعتزاله كرة القدم في نهاية الموسم الحالي بعد مسيرة حافلة رفقة عدة فرق والمنتخب الإسباني “لاروخا”.

وكتب الحارس البالغ من العمر 40 سنة: “بعد 19 سنة من اللعب كمحترف وعيش هذه اللحظات الإحترافية بكل تفاصيلها أعلن عن نهاية مسيرتي في نهاية الموسم، لأنه الوقت المثالي لتعليق القفازات بشكل نهائي”.

وأضاف حارس باير ليفركوزن: “أشكر جميع الأندية واللاعبين والمدربين والإداريين على الثقة التي وضعوها في شخصي، لقد عشت لحظات لا تنسى ورائعة في كل الأندية التي لعبت في صفوفها”.

ولد أندريس بالوب في 22 تشرين الأول / أكتوبر 1973 وبدأ مسيرته في فريق المدينة فالنسيا منذ سنة 1995 لغاية 1997 حيث انتقل لفياريال حتى 1999 ثم عاد لفالنسيا الذي لعب في صفوفه حتى سنة 2005 و تمكن خلالها من الفوز بلقبين للدوري الإسباني 2002 و2004 وبلقب لكأس الاتحاد الأوروبي 2004 ولقب لكأس السوبر الأوروبي 2004 وخسر نهائيين متتاليتين لدوري أبطال أوروبا 2000 أمام ريال مدريد و2001 أمام بايرن ميونخ رغم كونه لم يكن الحارس الأساسي للفريق في ظل وجود الدولي سانتياغو كانيزاريس.

وانتقل بالوب لفريق إشبيلية في 2005 وتوج رفقته بكأس الاتحاد الأوروبي مرتين 2006 و2007 وكأس ملك إسبانيا مرتين 2007 و2010 ولقب للسوبر الأوروبي 2006 وتميز مقامه في الفريق الأندلسي بتسجيله هدفاً برأسية رائعة في كأس الاتحاد الأوروبي في الدقيقة 90 أمام شاختار دونيسك مكن الفريق من التعادل ولعب الأشواط الإضافية التي منحته التأهل والذهاب للفوز بلقبه الثاني، قبل أن يرحل في الصيف الماضي نحو باير ليفركوزن الألماني دون أن يلعب أي لقاء.

وأدى تألق بالوب مع إشبيلية لضمه لمنتخب إسبانيا من طرف الراحل لويس أراغونيس في نهائيات أمم أوروبا 2008 وكان هو الحارس الثالث في الفريق المتوج باللقب ولم يلعب أي لقاء دولي في مشواره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث