إيقاف مباراة بقرار قضائي بعد بدايتها بالبرازيل

إيقاف مباراة بقرار قضائي بعد بدايتها بالبرازيل
المصدر: إرم- (خاص) من نورالدين ميفراني

أوقف قرار قضائي، مقابلة فريق بورتوغيزا و جوانفيل في افتتاح دوري الدرجة الثانية البرازيلي بعد 16 دقيقة من بدايتها، في سابقة تحدث لأول مرة في تاريخ اللعبة.

و طالب مدرب بورتوغيزا لاعبيه، بالخروج من الملعب بعدما تقدم ابن رئيس الفريق لمندوب اللقاء بقرار المحكمة القاضي بعدم لعب اللقاء، وهو ما استجاب له المندوب و دخل الملعب لإخبار الحكام بالقرار.

و اعتبرت جماهير بورتوغيزا قرار إيقاف اللقاء بالمهزلة و الفضيحة، وطالبت باستعادة ثمن التذاكر، بينما قال مدرب الفريق للصحافة :” لماذا بدأ اللقاء أصلا إن كان هناك قرار للمحكمة”.

وكانت المحكمة أمرت بإيقاف اللقاء إثر دعوى قضائية رفعها أحد مشجعي فريق بورتوغيزا على الاتحاد البرازيلي لكرة القدم، طالب من خلالها بإلغاء قرار خصم 4 نقط من رصيد فريقه المفضل الموسم الماضي، التي أدت لسقوط الفريق للدرجة الثانية و بقاء فريق فلوميننزي.

و كان فريق بورتوغيزا غادر دوري الدرجة الأولى بعدما أشرك لاعبا موقوفا في أحد اللقاءات، وخصمت منه 4 نقط “3 نقط لفوزه في اللقاء و نقطة كعقوبة” و هو ما أدى لتراجعه في الترتيب ومغادرته دوري الدرجة الثانية .

و يمنع الاتحاد الدولي لكرة القدم، اللجوء للمحاكم العادية في قضايا كرة القدم، و على الاتحاد البرازيلي برمجة اللقاء من جديد أو انتظار حكم القضاء.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث