“شاكيرا” وابنها سيكونان في مدرجات المونديال لتشجيع “بيكيه”

“شاكيرا” وابنها سيكونان في مدرجات المونديال لتشجيع “بيكيه”

نشرت صحيفة “لو باريزيان” الفرنسية لقاء أجرته مع “شاكيرا” بمناسبة صدور ألبومها العاشر “،تحدثت فيه عن حياتها الخاصة ومشاريعها المستقبلية ، وكذا علاقتها ب “ريهانا”.

وقالت النجمة الموجودة حاليا ببرشلونة أنها عائدة لتوها من كولومبيا بعد افتتاح المدرسة السادسة المخصصة للأطفال المعوزين ، وأنها تقتسم حياتها بين منزليها في “برشلونة” و “لوس انجلس” حيث سجلت الجزء الأكبر من ألبومها الجديد الذي تطلب منها سنتين ونصف.

وعبرت عن إعجابها ب “ريهانا “، وقالت أنها تشرفت كثيرا بقبولها مشاركتها الأغنية. خصوصا أن “بيكيه” منعها من تصوير مشاهد ساخنة مع الرجال . وأضافت أن “ريهانا ” مثيرة ولطيفة واجتماعية ،مما جعل التعامل معها بسيطا جدا.

ووصفت النجمة سعادتها الكبيرة بوجود “بيكيه” و”ميلان” في حياتها ، فهي تشعر أنهما الحلقة التي كانت ناقصة في سلسلة حياتها كي تكتمل .

وأجابت ضاحكة عند سؤالها عن عدد الأطفال الذين ترغب في إنجابهم ، أنها تتمنى اكبر عدد ممكن ، وقد يبلغ 11 لتكوين فريق لكرة القدم، لكن طبيعة عملهما (هي وبيكيه) تجعل الأمر معقدا.

وبخصوص صغيرها ، فهي لا تصطحبه عندما تغيب عن المنزل لأقل من أسبوع لأنه ما يزال صغيرا، إلا انه سيرافقها حتما إلى مونديال البرازيل لمساندة والده من المدرجات.