مسلسل إيطالي يطلق اسم مارادونا على شخصية قاتل

مسلسل إيطالي يطلق اسم مارادونا على شخصية قاتل
المصدر: إرم – (خاص) من نور الدين ميفراني

دخل أسطورة كرة القدم الأرجنتيني دييغو أرماندو مارادونا في صراع قضائي مع منتج مسلسل “جومورا” الذي استغل اسمه وأطلقه على أحد أبطال المسلسل ويمثل دور قاتل محترف، حيث طالب عبر محاميه أنجليو بيساني بوقف عرضه وتعويضه عن الأضرار التي لحقت بسمعته جراء ذلك.

وقال أنجيلو بيساني، محامي مارادونا في بيان نشره: “مارادونا يطالب بعشرة ملايين يورو كتعويض عن الأضرار التي لحقت به بسبب مسلسل “جومورا” الذي تنقله شبكة “سكاي” التلفزيونية في إيطاليا، كما يطالب بوقف عرضه فوراً عبر القضاء”.

واستغل منتج المسلسل شهرة النجم الأرجنتيني ليطلق اسم مارادونا على شخصية قاتل محترف دون الحصول على إذن من النجم السابق وهو ما يعتبر انتهاكاً لحقوق الملكية، لكون مارادونا ليس اسماً عادياً، وإنما نجماً عالمياً كبيراً ارتبط بعدة إنجازات كبيرة في عالم كرة القدم الأرجنتينية والإيطالية خصوصاً، وأختير النجم كأفضل لاعب في القرن الماضي حسب تصويت جماهير كرة القدم العالمية.

وتدور أحداث المسلسل في مدينة الجنوب الإيطالي نابولي والتي شهدت تألق ماردونا بالضبط حين قاد فريقها نحو القمة إيطالياً و قارياً، واختار المسلسل عصابة مافيا والمعروفة باسم “لاكامورا”، ومن بين الأبطال الرئيسيين شخصية تدعى “مارادونا” وهو قاتل محترف خارج عن القانون ومطلوب للعدالة.

وأكد محامي مارادونا أن منتج المسلسل يحق له اختيار أي اسم لشخصية قاتل محترف، باستثناء اسم مارادونا الذي حقق العديد من الانجازات الرياضية المشرفة من بينها قيادة منتخب بلاده للفوز بكأس العالم 1986، وصنع لنفسه أسطورة خالدة تركت تأثيراً إيجابياً.

ولعب مارادونا مع فريق نابولي بين عامي 1986 و1990، وحقق أفضل انجازاته على صعيد الأندية حيث توج معه بلقبين في الدوري وكأس إيطاليا وكأس السوبر ولقب كأس الاتحاد الأوروبي، ويعتبر أسطورة في المدينة حيث يعشقه أنصار الفريق ويعتبرونه أفضل لاعب في تاريخ النادي ورمزها الحي.

ولازال مارادونا أيضاً في خلاف مع سلطات المدينة وقضائها رغم رحيله في 1990، حيث مهدد بالسجن لتهربه من تسديد 30 مليون يورو كضرائب تطالب بها مصلحة الضرائب بالمدينة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث