البرازيليون الأكثر انتقالا بين أندية العالم

البرازيليون الأكثر انتقالا بين أندية العالم

ريو دي جانيرو – تبقى الأندية تشعر بثقة كبيرة في اللاعبين البرازيليين بينما انخفضت نسبة الاعتماد على اللاعبين الأرجنتينيين وفقاً لتقرير صادر من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) عن الانتقالات الدولية للاعبين خلال العام الماضي الأربعاء.

وقال التقرير إنه عقدت 12309 صفقات انتقال حول العالم في العام الماضي منها 13 % للبرازيليين وبواقع 1558 لاعباً سواء بالرحيل عن بلادهم أو العودة إليها أو الانتقال بين دول أخرى.

وأضاف التقرير “لا توجد جنسية في سوق الانتقالات الدولية للاعبين أكثر حركة من البرازيليين.. معظم الدول تقريباً تعبر عن اهتمامها بالارتباط بلاعبين برازيليين.”

ولدى البرتغال 106 لاعباً برازيلياً، بينما تضم اليابان 50 لاعباً وتأتي بعد ذلك الإمارات (34) وكوريا الجنوبية (30) والمجر (28) كأكثر الدول جذباً للاعبين البرازيليين بعيداً عن الأسواق التقليدية مثل إسبانيا وإيطاليا.

وفي المقابل عاد 672 لاعباً برازيلياً من أندية أجنبية إلى بلادهم خلال العام الماضي وهو أعلى عدد من اللاعبين العائدين حول العالم.

وقال التقرير “هذا لا يظهر فقط أن حجم انتقالات اللاعبين البرازيليين مرتفع، لكن أيضاً أن عوائد الأندية البرازيلية في ارتفاع يجعل بوسعها إعادة اللاعبين إلى البرازيل.”

وأضاف التقرير أن صفقات انتقال اللاعبين البرازيليين شملت جميع الأعمار ولم تضم الصفقات سوى ثمانية لاعبين فقط أقل من 21 عاماً ولذلك “فهي ليست مجرد أكاديمية للناشئين للبطولات الاجنبية.”

وجاء اللاعبون الأرجنتينيون في المركز الثاني في عدد الانتقالات برصيد 695 صفقة، بينما يأتي لاعبو أوروغواي في المركز السابع برصيد 350 صفقة رغم أن تعداد البلد يبلغ 3.3 مليون فقط.

ورغم العدد الكبير من صفقات انتقال اللاعبين الارجنتينيين فإنها انخفضت بمقدار 91 صفقة في العام الماضي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث