ماتا “مندهش” من سماح تشيلسي بانتقاله لأحد خصومه

ماتا “مندهش” من سماح تشيلسي بانتقاله لأحد خصومه
المصدر: إرم-(خاص) من أحمد نبيل

قال الإسباني خوان ماتا نجم مانشستر يونايتد الجديد إن انضمامه للفريق يوم سعيد للغاية بالنسبة له، مؤكدا في الوقت ذاته استغرابه من السهولة التي استغنى بها تشيلسي عنه لأحد أبرز المنافسين.

وأضاف ماتا في حوار حصري مع قناة النادي الرسمية يوم الأحد : “شعرت بسعادة كبيرة عندما علمت باهتمام يونايتد بي، حيث إن هذا هو النادي صاحب العدد الأكبر من الألقاب في تاريخ الدوري الإنجليزي الممتاز. وأعتقد أنه من المؤكد أنه أمر مذهل بالنسبة لك أن تعلم باهتمام نادٍ مثل مانشستر يونايتد بك إنه شعور رائع”.

وعن كونه اللاعب الأغلى في تاريخ النادي قال الدولي الإسباني : “أعلم أن المقابل المالي للصفقة كبير غير أنني على ثقة من أن الأمور سوف تكون على مايرام. حيث إنني سوف أبذل كل ما في وسعي مثلما اعتدت دائمًا. أفراد الفرق والمدير الفني جميعهم رائعين كما أن جمهور يونايتد مذهل – ببساطة كل مقومات النجاح متوافرة”.

وعن كيفية رحيله عن تشيلسي بسهولة إلى أحد أهم خصوم البلوز قال لاعب فالنسيا الإسباني السابق : “لكي أكون صادقًا، أشعر بقدر قليل من الدهشة. ولكني ينبغي أن أقول إنني ممتن في الواقع لنادي تشيلسي، لمالكه، ولكل العاملين في النادي وكذلك الجماهير حيث إنهم قاموا باختياري كأفضل لاعب خلال الموسمين الأخيرين وسوف أبقى ممتن لهم دائمًا. لقد كانوا رائعين للغاية معي. غير أن الأشهر الأخيرة كانت صعبة حيث إنني لم أشارك في المباريات بالقدر الكافي مثلما كنت أتمنى. غير أنني متفهم أن هذه سياسة فريق لذلك احترمت الموقف. وفي الوقت نفسه فإن فرصة الانضمام إلى مانشستر يونايتد كانت لحظة رائعة بالنسبة لي حيث ستسمح لي بتطوير مسيرتي من خلال اللعب ضمن صفوف واحد من أكبر الأندية”.

وكشف ماتا البالغ من العمر 25 عاما عن علاقة صداقة قوية تربطه بمواطنه ديفيد دي خيا حارس مرمى يونايتد قائلا : “دي خيا كان على تواصل معي خلال الأيام القليلة الأخيرة وكان دائمًا ما يقول لي، “متى سوف تأتي، متى سوف تنضم لنا؟!” “هل ستأتي مستقلاً مروحية أم دراجة؟!” أنا الآن في يونايتد وأنا سعيد للغاية لوجودي هنا، لاسيما في ظل وجود دي خيا لأنه احد الأصدقاء الجيدين بالنسبة لي، كما أنه حارس مرمى مذهل وشخص رائع. ولقد كان له دور مهم وذلك فيما يتعلق بانضمامي إلى يونايتد.

وأشار ماتا إلى أن أكثر ما يهمه حاليا هو اللعب والمشاركة بشكل أساسي في أي مركز يحدده المدير الفني ديفيد مويس ، موضحا : “أكثر ما يهمني هو المشاركة، فأنا أعشق اللعب. أعتقد أنني أملك القدرة على اللعب في المراكز الثلاثة خلف المهاجم. لقد لعبت في الجناح الأيسر عندما انضممت إلى تشيلسي، أما هذا الموسم لعبت في الناحية اليمنى وفي الموسم الماضي، الذي أعتقد أنه كان أفضل موسم لي في مسيرتي، لعبت خلف المهاجم. غير أنني لا أهتم بالمركز طالما كنت ألعب”.

وأردف ماتا “أتمنى أن أحقق مع الفريق الفوز ببطولة الدوري الممتاز. حيث إنها بطولة شديدة الخصوصية بالنسبة لكل لاعب يلعب في هذا البلد. وعندما تلعب في نادٍ مثل يونايتد فإنني أعتقد أنه من الممكن أن تحقق أي شيء. وسوف أحاول أن أبذل كل ما في وسعي. أنا ما زلت صغير السن ولقد حالفني الحظ في الفوز ببعض البطولات، غير أنني أسعى للفوز بالمزيد”.

الجدير بالذكر أن ماتا سيكون جاهزا لخوض أول مباراة له مع الفريق يوم الثلاثاء امام كاريف سيتي في الدوري على ملعب “أولد ترافورد” الذي قال عنه اللاعب : “أولد ترافورد واحد من أكثر الملاعب المذهلة التي يمكنك أن تلعب فيها. لقد ذهبت إلى هناك مرتين أو ثلاث غير أنني كنت أكون دائمًا مع فريق خصم ليونايتد أما الآن فقد لاحت لي الفرصة لكي ألعب في أولد ترافورد بوصف ملعبي. سوف يكون الوضع مختلفًا غير أنه سوف يكون رائعًا لأنني أعرف ان الجماهير تكون ممتعة للغاية في أولد ترافورد”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث